مواضيع للنقاش مع حبيبتك وأحاديث تحبها

مواضيع للنقاش مع حبيبتك وأحاديث تحبها

قد يجد الشاب صعوبة في فتح مواضيع للنقاش مع حبيبته، وخاصة عندما يرغب في الحديث معها لفترات طويلة دون أن يجعلها تشعر بالملل، فيحاول معرفة الأمور التي ترغب في الحديث عنها، فما هي المواضيع التي ترغب الفتيات بالحديث عنها؟ وكيف يمكنك جذبها للحديث على الهاتف لساعات؟ وكيف تحدثها أثناء اللقاء؟ كيف تفتح معها حديث شخصي؟ وماهي المواضيع المثيرة للنقاش بين الحبيبين؟ سنذكر في هذا المقال.

تختلف المواضيع التي تحب الفتيات التحدث عنها بحسب طبيعتها وعمرها، وبحسب المرحلة من العلاقة، فالحديث عن الحب والأمور المشتركة في بداية العلاقة أكثر، وكذلك يعتبر الحديث عن الأحلام المستقبلية والتعبير عن الاعجاب مفضل أكثر بالنسبة للفتيات، ومن هذه المواضيع نذكر: [4]

  • الحديث عن مستقبل العلاقة: يعتبر الحديث عن المستقبل من المواضيع التي ترغب الفتاة بسماعها والتحدث بها، فيمكنك التحدث معها عن رغبتك بالارتباط بها وكم طفل ترغب أن تنجب والاتفاق على تسميتهم، وكيف يمكن أن تستمر العلاقة وما الأمور التي ترغب أن تتمتع بها زوجتك بالمستقبل.
  • كيف قد تكون حفلة الارتباط:حفلة الخطوبة والزواج من الأمور التي تحلم بها كل فتاة، ففتح هذا الحديث معها يكون ممتع بالنسبة لها ويجعلها تستمر في الحديث معك لفترة طويلة، مثل أن تقول لها كيف تتمنى أن تكون حفلة الخطوبة في صالة أم أو مكان عام.
  • التعبير عن سبب إعجابك بها: يعتبر اظهار اعجابك بحبيبتك نوع من أنواع الاهتمام الذي ترغب به كل فتاة، فيمكن التعبير عن اعجابك بها دون غيرها لطباعها اللطيفة وجمالها وعقلها وغيرها من الأمور التي جذبتك لها، كما يمكنك تشجيعها للتحدث عن نفسها بشكل أكثر.
  • الحديث عن نفسك: يمكنك الحديث عن نفسك من خلال الحديث عن اهتماماتك وهواياتك وخبراتك، ما يجعلك تبدو واثقاً من نفسك: لكن لا تتحدث عن نفسك طوال الوقت حتى لا تبدو مغروراً، ولكن يساعدك هذا الشيء في فتح حديث معها.
  • التحدث عن الأمور المشتركة بينكما: الحديث عن الأمور المشتركة مثل الهوايات والفكر يفتح مجالاً كبيراً للتحدث مع الفتاة التي تحبها، كما تزيد من انجذابها لك والرغبة في ممارسة بعض الهوايات والأنشطة المشتركة سويةً.

قد تقضي ساعات طويلة في الحديث مع حبيبتك على الهاتف، وفي المكالمة الهاتفية يجب الاستمرار في الحديث دون أن تشعرها بالملل، ومن المواضيع التي يمكن التحدث عنها على الهاتف: [1]

  • كيف كان يومك: يعتبر من الطرق السهلة التي تحافظ على الاستمرار في الحديث مع حبيبتك هي التحدث عن يومك، وتشمل ما حدث معك خلال اليوم وما تخطط أنه تفعله بقية اليوم، وتكون موضوعات جديدة تتيح لك فتح نقاشات متعددة مع حبيبتك.
  • عن المشاكل اليومية التي تعرضت لها: قد تتعرض خلال يومك إلى بعض المشاكل، يمكنك أن تتحدث مع حبيبتك عن هذه المشاكل وتناقشها معها، وقد تدفعها للمناقشة معك لفترات أطول، ودفعها لمحاولة مساعدتك في حل هذه المشكلات أو مشاركتها معك، ما يزيد أيضاً من قوة العلاقة بينكما.
  • التحدث عن الأحلام المستقبلية معاً: غالباً ما تكون الأحلام المستقبلية هي جزء من الخيال والتصور لمستقبل العلاقة بعد الزواج، مثل أرغب أن أنجب منك عشرة أطفال ويكونون مثلك ونعيش في منزل كبير، وسوف نبني اسرة سعيدة وناجحة ومتفاهمة.
  • الغزل والمجاملة: تحب جميع الفتيات الاستماع إلى كلمات الغزل من الشخص الذي يحبها، فرغم معرفتها بحقيقة مشاعره نحوها إلا أنها دائماً تحتاج إلى سماع هذه المشاعر والشعور بها، ما يزيد من ثقتها بمشاعره وبنفسها وبأنوثتها، وكذلك يزيد من تطور العلاقة بشكل عام ورغبتها في الحديث لفترات أطول.
  • الاهتمام والغيرة: قد تكون الغيرة نوع من أنواع الاهتمام بالنسبة للحبيبة، فترغب جميع الفتيات برؤية الحبيب يغار عليهن، فيمكن أن تسألها عن شخص يهتم بها، ما يشعرها بالمحبة ولكن يمكن أن تسبب الغيرة الزائدة في تعريض العلاقة للدمار بسبب شعورها بالشك والاتهام.
  • سؤالها بعض الأسئلة الغريبة والمسلية: يمكن فتح نقاش واسع مع الحبيبة من خلال طرح بعض الأسئلة، مثل سؤالها فيما تقضي وقت فراغها، وهل لديها خوف من شيء سخيف مثل الخوف من الظلام أو الحشرات، وماهي الموسيقى التي ترغب في سماعها وطبيعة الأفلام التي تستمتع بمشاهدتها.

لا تقتصر العلاقة بين الحبيبين على التحدث بمواضيع مختلفة على الهاتف، فماذا عن ساعات اللقاء، لابد من وجود مواضيع للتحدث بها في اللقاءات الخارجية، فهي تختلف بعض الشيء عن المحادثات الهاتفية، ومن المواضيع التي يمكن الحديث عنها في اللقاءات مع الحبيبة: [3]

  • كم تبدو جميلة: يمكنك عند رؤية حبيبتك ابداء الاعجاب بشيء ترتديه، والتحدث عن جمالها وكم تبدو رائعة، فسوف يساعدك اجراء مناقشات حول الاهتمام بالتفاصيل لفتح مواضيع تجذب الحبيبة ويجعلها تشعر بالثقة والمحبة من قبلك.
  • ماذا تحب أن تأكل: إذا خرجت مع حبيبتك يمكن أن تأخذها إلى مطعم تحبه، وتطرح عليها بعض الأسئلة حول رغبتها عن الطعام الذي ترغب في تناوله عادةً، أو ماهي أكلاتها المفضلة بشكل عام، ويمكن أن تستمر هي معك في الحديث وتسأل عن طبيعة الطعام الذي تحبه انت ايضاً.
  • الأماكن التي تحب الذهاب لها: عندما ترغب في الخروج، عليك أن تسألها أين تحب أن تخرج عادة في الاجازة وما الأماكن التي تشعرها بالراحة، فمن الضروري معرفة نوع النزهات التي تستمتع بها الحبيبة لكي تقضي معها إجازة ممتعة في المستقبل، فهل ترغب في قضاء عطلتها في المنزل أم ترغب في قضائها في رحلة نشطة أو نزهة هادئة على شاطئ البحر.
  • التحدث عن مغامراتك: يمكنك التحدث عن مغامراتك أثناء اللقاء بحبيبتك، فمثلا عند المرور بنادي كنت تمارس الرياضة فيه أن تحدثها عنه، أو تجذبها بالحديث عن مغامراتك مع أصدقائك في حي معين، أو ذكرياتك الطفولية في أيام الدراسة، فبهذه الطريقة تقلل من وقت الصمت وتدفعها للانجذاب للحديث معك بشكل أطول.
  • أين تتمنى أن تسكن في المستقبل: يمكن أن تفتح موضوع مع حبيبتك عن المكان الذي ترغب في العيش به معك، فقد تسيران في مكان جميل وتسألها هل ترغبين أن يكون منزلنا المستقبلي في هذا المكان؟ أم ترغبين في مكان آخر وأين يكون هذا المكان، ما يدفعها للانجذاب للحديث والتعبير عن رغباتها في المستقبل معك.

يجب أن تكون المواضيع بينك وبين حبيبتك مختلفة عن المواضيع التي تتحدث بها مع الآخرين، لذا يمكنك فتح معها بعض الأحاديث الشخصية التي تستطيع من خلالها الدخول لحياتها الشخصية، ومن المواضيع التي قد تفتحها معها: [2-4]

  • السؤال عن الهوايات والاهتمامات: تعتبر الهوايات جزء مهم من حياة الشخص، وكل شخص لديه هواية يحب القيام بها، فعند تواصلك مع حبيبتك يجب معرفة هواياتها، لكونها ستشكل نظرة ثاقبة لك، فهي طريقة رائعة لمعرفة المزيد عنها وتعلم بعض الأشياء غير المتوقعة عنها.
  • ما الأمور التي تجذبها لك؟ لكل هناك مواصفات محددة ترغبها في شريك حياتها المستقبلي، فيمكنك فتح نقاش معها عن طريق السؤال عن الشيء الذي يجذبها لك أو ما هو الشيء الذي جذبها لك في البداية، فبعض الفتيات ترغبن بالشاب الذي له تجارب كبيرة في العلاقات والبعض الآخر على العكس، أو بعضهن يحب الشاب الجدي وأخريات يفضلن الشاب المرح والفكاهي.
  • الحديث عن مرحلة الطفولة: تعتبر المناقشات عن مراحل الطفولة من المواضيع الممتعة التي يمكنك أن تفتحها مع حبيبتك، فمن أكثر الذكريات رغبة هي ذكريات الطفولة والجميع يحب التحدث عنها، اسألها عن أيام الطفولة وعن أصدقائها المقربين من أيام المدرسة، فإضافةً لأنها من المواضيع التي تتيح لك فرص للحديث لفترات طويلة مع حبيبتك، هي أيضاً فرصة جيدة لمعرفة ماضيها بشكل أفضل، كما يمكنك من خلالها الانتقال إلى محادثات أكثر عمقاً بسهولة.
  • ما الأمور التي تحبها في شريكة حياتك: يمكنك أن تناقش حبيبتك في الأمور التي ترغب أن تتمتع بها شريكة حياتك، فمثلاً يمكن الحديث عن رغبك في المرأة المثقفة وتجذبك المرأة بأفكارها، أو الجمال واهتمامها بشكلها الخارجي.
  • اسألها عن مخاوفها وطمأنها: تبحث الفتاة في الغالب عن الحبيب الذي يمكنها أن تعتبره كتفاً يعتمد عليه، فيمكنك التحدث معها عن مخاوفها ومساعدتها على بناء ثقتها بنفسها، عن طريق دعمها عندما تراها مضطربة، فعليك أن تطمأنها أنك موجود معها بكافة الظروف ويمكنها أن تثق بك، ما يساعدها على الشعور بالتقدير والحب.
  • التحدث عن العائلة: في العلاقة الطويلة تهتم الفتاة بشكل كبير في التعرف على عائلتك، ويساعد التحدث معها بشكل كبير عن عائلتك في معرفة المزيد عن خلفيتك الاجتماعية، وتشعر بالارتباط بك وأن تكون جزء من عائلتك، كما يمكنك أيضاً الاستفسار عن عائلتها وثقافتها، ما يفتح مجالاً كبيراً للحديث بينكما.

قد لا تكون المواضيع الشخصية والأحاديث الرومنسية والغزل هي الشيء الوحيد المرغوب في النقاش مع حبيبتك، فعندما تكون العلاقة جدية يمكن فتح أحاديث عن الأراء والتطلعات والأهداف البعيدة عن العلاقة بحد ذاتها، وتشمل هذه المواضيع المستقبل والمعتقدات والثقافة والحياة بشكل عام، ومثل هذه الأحاديث: [3]

  • الحديث عن الروحانيات: يتيح لك الحديث عن الأمور الروحانية فرصة للتواصل مع حبيبتك على مستوى عميق من خلال مناقشتها في هذه الموضوعات، والتي بالتأكيد لن تناقشه مع شخص غريب، وسيمنحك نظرة عميقة في معتقداها وما إذا كانت تتناسب مع مجتمعك المحيط أم لا.
  • اسألها أسئلة مفتوحة: قد يكون سؤال حبيبتك عن آرائها طريقة رائعة لإبقاء المحادثة مستمرة، ويشعرها بأنك مهتم بها وأن لها قيمة مختلفة عن غيرها، وحاول الابتعاد عن الأسئلة المغلقة التي تكون إجابتها نعم أو لا، واستبدلها بأسئلة ذات النهات المفتوحة، مثل "ما هو رأيك في...؟" ما يجعلها تشعر بأنك مهتم بشخصيتها وأفكارها كإنسانة، وليس مجرد محاولة منك التقرب منها لمجرد أنها فتاة جميلة، ولكنك أيضاً تحترمها وتقدرها.
  • تحدث عن الشكل الخارجي: يعتبر الحديث عن الشكل الخارجي من المواضيع المحرجة لدى الشاب والفتاة، ولكن يفتح مجال للنقاش حول رغبتك في شريكتك المستقبلية في أن تكون مهتمة بشكلها الخارجي، كالعناية بنظافتها الشخصية وظهورها بشكل لائق، لكن مع تجنب النقد لشكلها لأنه قد يسبب حساسية بالنسبة لها ونفورها من الاستمرار في الحديث معك.
  • الأهداف والتطلعات: يتمتع كل شخص بهدف يسعى لتحقيقه، ومن المهم جداً أن تعلم أنك وحبيبتك شخصان منفصلان كل منهما له حياته وأهدافه الخاصة، فيجب أن تكون حراً في مناقشة الأهداف المختلفة التي لا علاقة لها بعلاقتكما كحبيبين، فيمكنك السؤال عن أهدافها في حياتها مثل الحياة المهنية والشخصية وكذلك تطلعها على أهدافك في الحياة ومشاركتها.
  • ما تعني السعادة بالنسبة لها في الحب: السعاد في العلاقة أمر ضروري للغاية لتبقى العلاقة ناجحة، خاصةً إذا قررت الارتباط بها رسمياً، فيعتر السؤال عما يجعلها سعيدة في العلاقة نوع من أنواع الاهتمام الذي تحبه الفتاة، بالإضافة لمعرفتك أكثر عن شخصيتها.
  • كيف تنظرين إلى علاقة الحب المثالية؟
  • ما هي أكثر صفة تعجبكِ بشخصيتي وما هي الصفة التي تكرهينها؟
  • كيف تتخيلين حياتنا عندما نكبر ونتقدم في السن؟
  • ما هو الشيء الذي تخافين منه في المستقبل؟
  • ما هو أعظم إنجاز في حياتكِ حتى الآن؟
  • ما هي أغرب صدفة حدثت معكِ في حياتك؟
  • هل تحبين الأطفال الصغار وكم طفلاً قد تنجبين؟
  • هل مررتِ بشيء في حياتك جعلكِ تندمين؟
  • ما هي التجربة الأكثر صعوبة في حياتك؟
  • هل تمنيتِ يوماً أن تكوني رجلاً! وماذا كنتِ ستفعلين؟
  • عندما تكونين في حالة مزاجية سيئة من أول شخص تفكرين بالاتصال به؟
  • هل تعرضتِ لغدرٍ من صديقة؟
  • لو حصلتِ الآن على ثروة كبيرة ماذا ستفعلين؟
  • هل تؤمنين بالأبراج وما رأيك ببرجي؟
  • لو كان لديك الخيار للعيش في دولة أخرى غير بلادك ما هي الدولة التي ترغبين بالعيش فيها؟
  • هل تؤمنين بعالم الجن والأرواح، وهل حدث معك قصص غريبة؟
  • هل هناك شخصية تاريخية تلهمكِ وتتمنين مقابلتها؟
  • ماذا لو كان معكِ الفانوس السحري، ما هي أول أمنية ستطلبينها؟
  • هل هناك ملاحظة أو تعليق تريدين قوله لي لكنكِ تؤجلين ذلك كل مرة؟
  • هل ترغبين بطرح سؤال عليّ؟
  • يوجد الكثير من المواضيع التي يمكن مناقشتها مع حبيبتك، ولكن هناك خطوط حمراء لا يجب عليك تجاوزها بالنسبة لها، ومن أهمها العلاقة الحميمة والعائلة والأصدقاء، فهي في النهاية كائن مستقل له حياته الاجتماعية الخاصة التي يجب أن تفكر ملياً بكيفية الدخول بها: [1-2]

    • الحديث عن علاقتك السابقة بإيجابية: قد ترغب الفتاة في التحدث عن حبيبتك السابقة، ولكن عليك تجنب الحديث عنها بإيجابية وإعجاب، فهذا سيقلل من ثقتها بمشاعرك اتجاهها، ويولد لديها شعور بأنك تشعر بالحنين إلى العلاقة السابقة وأنها لن تستطيع جذبها لك بشكل كامل.
    • مقارنتها مع فتيات أخريات: يعتبر مقارنة حبيبتك بغيرها من الفتيات من الأحاديث التي تترك انطباع سلبي لديها، كما يقلل من ثقتها بك وبالعلاقة بشكل عام، فعليك أن تجعلها تشعر بأنك لا تنظر إلى غيرها بدلاً من أن تشير لها عن إعجابك بفتاة أخرة لأفكارها وشكلها وغيرها من الأمور التي قد تستفز غيرتها.
    • الحديث في العلاقة الجنسية: قد يكون الحديث عن العلاقة الجنسية مرفوض في معظم المجتمعات بين الحبيبين، فهي من الموضوعات المحرجة التي يتم الاتفاق عليها منذ بداية العلاقة، فقد يسبب الحديث في العلاقة الجنسية معها بإحراجها ونفورها، ويجب عليك الأخذ بعين الاعتبار رغبة الفتاة والمجتمع المحيط.
    • نقد عائلتها: قد تتحدث الفتاة اليك عن عائلتها ومشاكلها مع أفراد العائلة من باب الثقة والبحث عن حلول معك، فلا يجب انتقاد أحد أفراد العائلة فهذا سوف يجعلها تشعر بالندم لمصارحتك بما يحدث معها من مشاكل أسرية، فلا يحق لك النقد والاستفزاز.
    • التدخل في علاقاتها مع أصدقائها المقربين: الأصدقاء جزء لا يتجزأ من المجتمع الخاص للشخص، وأساس في شخصيته، فكما لا ترغب أنت في تدخل حبيبتك في علاقاتك مع أصدقائك، أنت أيضاً لا يحق لك منعها عن أصدقائها والتدخل في طبيعة علاقتها بهم.

    المصادر و المراجعaddremove

  • مقال Dean Stephens "موضوعات للنقاش عنها مع فتاة من شأنها إثارة محادثات رائعة" منشور في theadultman.com تمت مراجعته بتاريخ 122022.
  • مقال Jesper "أشياء رائعة للحديث عنها مع فتاة – ابدأ محادثات رائعة" منشور في mantelligence.com تمت مراجعته بتاريخ 222022.
  • مقال Regina Stets "كيفية إجراء محادثة ممتعة مع صديقتك: 25 شيئاً للتحدث عنها" منشور في legit.ng تمت مراجعته بتاريخ 322022.
  • مقال Jamil "مواضيع جميلة للحديث عنها مع فتاة تحبها" منشور في thedivest.com تمت مراجعته بتاريخ 422022.
  • أحدث أسئلة الحب والعلاقات العاطفية