كيفية التعامل مع سخرية الزوج من

كيفية التعامل مع سخرية الزوج من

المزاح بين الزوجين من الأمور اللطيفة في العلاقة الزوجية ولكن ماذا لو تجاوز المزاح حدوده وتحول إلى السخرية والتقليل من القيمة، بالطبع لن يبقى الأمر بهذه اللطافة لذا يجب معرفة التعامل معها ووضع حدود لتجنب استمرارها، ومن خلال هذا المقال سوف نتحدث عن الأسباب التي تدفع الزوج للسخرية من زوجته وكيف يمكنها التعامل معها.

  • حب الزوج للمزاح: قد يكون الزوج محباً لكِ ويحترمكِ ولا يقصد التقليل من شأنك أمام الآخرين، لكنه من النوع الذي يحب المزاح كطريقة للتعبير عن العلاقة القوية والمتينة بينكما أمام الناس ولا يعرف كيف يوازن بين المزاح اللطيف والسخرية التي تقلل من شأن زوجته وتؤثر بشكل سلبي على العلاقة الزوجية رغم حبه واحترامه.
  • يريد لفت نظركِ: من الممكن أن يلجأ الزوج في بعض الأحيان للسخرية من زوجته تعبيراً عن شيء ما يزعجه بطريقة فكاهية وغير مباشرة، ويكون ذلك محرجاً لكِ إذا كان في مكان عام أو أمام أشخاص آخرون، لكنه يعتقد أن هذا الإحراج سيدفعك للتغيير أكثر من المصارحة والمواجهة! أثبتي له العكس.
  • ضعف شخصية الزوج: من أسباب سخرية الزوج من زوجته شخصيته الضعيفة مع الآخرين فيأتي إلى زوجته ساخراً منها كشكل من أشكال تعويض النقص وفرض السيطرة في المنزل بطريقة خاطئة.
  • نرجسية الزوج وغروره: غالباً ما يسعى الزوج النرجسي إلى التقليل من شأن زوجته متعمداً للحفاظ على تفوقه أمام الآخرين وأمام نفسها، وتتزايد رغبة الزوج النرجسي في تحقير الزوجة والتقليل من شأنها كلما كانت أنجح منه أو تشعره أنها ند لها وليست تابعة، ويعتبر التعامل مع هذا النوع من الأزواج أمراً مرهقاً فعلاً لأنهم لا يشعرون بالذنب ولا يتعاطفون مع الشريك عندما يحاول مناقشة القضية.
  • احتقار الزوج لزوجته: وهو من أكثر العادات قسوة في العلاقة الزوجية الذي يتمثل في مهاجمة مشاعر الزوجة والاستهزاء بها من خلال السخرية والمزاح، ينشب الازدراء في العلاقة الزوجية نتيجة عوامل عديدة منها تدخل الأهل والنقد المستمر حتى يتحول إلى عادة دائمة عند الزوج.
  • تغير مشاعر الزوج بعد الزواج: من المعروف أن المشاعر تتغير بعد الزواج نتيجة العديد من العوامل أهمها اكتشاف عيوب الشريك وتزايد ضغوط الحياة والعمل والأطفال، وقد يعبّر الزوج عن تغيّر مشاعره عن طريق السخرية والتقليل من شأن زوجته أو انتقادها بطريقة لاذعة.
  • الاعتقاد بأن حياة الزوجة أسهل: قد يشعر الزوج أن حياة الزوجة أسهل بكثير من حياتهم لكونهم يعملون لفترات طويلة لتأمين المنزل بكافة احتياجاته، وما إن تتحدث الزوجة عن شيء متعب أو مرهق بالنسبة لها يبدأ بالسخرية منها لكونها لا تنجز شيئاً أمام ما يقوم به، فحاولي أن تشرحي مهامك أمامه من عمل المنزل والأطفال والعمل خارج المنزل وغيرها من الأمور التي تسبب لك أيضاً متاعب في غيابه عن المنزل لساعات طويلة فلا داعي لسخريته المستمرة.
  • كره الزوجة: سخرية الزوج من زوجته أو التقليل من قيمتها وجرحها بالكلام باستمرار قد يكون تعبيراً عن كره الزوج لزوجته أو على الأقل أنه لا يحمل مشاعر حب عميق تجاهها، وأحياناً يلجأ الزوج للسخرية والتنمّر لإخفاء شعوره بالندم على الزوج أو شعوره بالتعاسة الزوجية.
  • تحدثي مع زوجكِ بصراحة: مصارحة الزوج الذي يسخر من زوجته بشكل مستمر هي الخطوة الأولى والأهم في الحد من سخريته، فقد لا يستطيع الزوج فهم مشاعرك عندما يسخر منكِ ويعتقد أنه لا يفعل شيء مزعج، عبري له عن استياءك الشديد من سخريته بشكل مباشر واطرحي عليه بعض الأسئلة لمعرفة الأسباب التي تجعله يقلل من شأنك أمام الآخرين، وما هي العيوب التي تجعله دائم السخرية منك، قومي بهذه المناقشة في كل مرة يسخر بها زوجك منك.
  • افهمي الرسائل الخفية لسخرية الزوج: هناك أمور لا يتمكن الزوج من مصارحتك بها فعندما يريد التعبير عنها يستخدم السخرية للفت انتباهك دون الشعور بأنه يحرجك أو يزعجك، فحاولي سماع ما يريده منك وامنحيه فرصة للنقد والطلب بشكل صريح دون خلاف وستجدينه يبتعد عن أسلوب السخرية ويوجه لك ما يريد بشكل واضح بينكما.
  • اسمحي لزوجكِ بالتعبير عن مشاعره: يكوّن الغضب عند الزوج شحنة سلبية قد لا يستطيع أن يواجه بها زوجته بحدة فيبدأ بالسخرية منها كشكل من أشكال التفريغ لهذه الشحنة، وعلى هذا النحو يجب أن تلاحظ الزوجة السبب الذي قد يؤدي إلى غضب الزوج ومنحه فرصة للتعبير عن الأمور التي تسبب غضبه وتصرفه بهذه الطريقة لتجنب السخرية وزيادة التفاهم بين الزوجين.
  • تجاهلي سخرية الزوج واستهزائه: قد تكون السخرية من طباع الزوج وهو معروف بهذه الصفة، فيجب عليك التجاهل والتحمل إذا كنتِ قادرة على التجاهل، كما أن سخرية الزوج من زوجته قد ترتبط أحياناً بردة فعل الزوجة نفسها حيث يحب الزوج رؤيتها وهي مستفزة وغاضبة، عندها سيكون التجاهل أفضل طريقة لتخفيف هذا السلوك عند الزوج.
  • جربي الردود الذكية والساخرة: قد تصل الزوجة إلى مرحلة من السلام الداخلي وتتمكن من تقبل السخرية ومجاراتها لإشعار الزوج بعدم قدرته على استفزازها وقدرتها على رد اعتبارها بذكاء، فمثلاً عندما يضحك ويقول "كم أنت غبية" يمكنك الرد بقول "حقاً، لم أكن أعلم" ثم استمري بالحديث، وهي طريقة رائعة لجعل الزوج يخجل من نفسه ويتردد قبل السخرية منها أمام أحد وحتى بينهما.
  • اتخذي موقفاً حازماً: عندما تفشل جميع محاولتك مع زوجك للتخلص من سخريته المستمرة يجب وضع حد عن طريق اتخاذ موقف حازم والابتعاد عن الزوج والزعل بشكل جاد دون تقبل الأعذار المتكررة، وفي حال لم تجدي أي جدوى يمكن طلب التدخل من أحد كبار العائلة بشكل جدّي ويجب أن يكون هذا الشخص حكيم وموثوق وقادر على التأثير على الزوج بشكل إيجابي.
  • طالبي زوجكِ باعتذار صريح: من الطرق الفعالة لمواجهة سخرية الزوجي من زوجته أو التقليل من قيمتها أن تطالبه باعتذار مباشر وصريح عمّا قاله، والتمسك بالموقف حتى يقدم الزوج اعتذاراً حقيقياً وتعهداً بمراقبة كلماته وتصرفاته التي تجرح زوجته أو تقلل من قيمتها، هذا التصميم على الاعتذار سيجعل الزوج يفكر مرتين قبل أن يسخر من زوجته مرة أخرى.
  • حاولي تغيير روتين الحياة: يهرب الزوج من روتين الزواج إلى السخرية بشكل مفرط كمحاولة لتغيير الروتين اليومي الذي يعيش به، فإذا أردتِ الحفاظ على زوج مرح لكن دون سخرية واستهزاء، عليكِ تغيير هذا الروتين مثل الذهاب في رحلة في عطلة نهاية الأسبوع أو تحضير عشاء رومنسي من حين إلى آخر أو الذهاب لقضاء بعض النشاطات النادرة مثل التزلج وممارسة الرياضة معاً.
  • ساعدي زوجكِ على تخطي بعض المواقف: اسألي زوجكِ عندما يسخر منكِ بشكل مزعج "هل هناك ما يزعجك أو يجعلك متوتراً لتقول ذلك!" هذا السؤال بحد ذاته سيجعل زوجكِ يعيد التفكير بطريقة كلامه وتصرفه الجارح، فعندما تكون الحياة مليئة بالمشاكل الزوجية قد يهرب الزوج من الشجار عن طريق السخرية بقصد التخفيف من حدة الخلافات دون أن يدرك تأثير السخرية عليكِ، وقد يحاول الزوج الهروب من ضغوطات ومشاكل خارج المنزل من خلال السخرية أو العدوانية في العلاقة مع أسرته، حاولي أن تساعدي زوجكِ في تخطي المواقف الصعبة والضغوطات بطريقة أخرى غير السخرية.
  • واجهي الزوج بعيوبه: قد لا يدرك الزوج عيوبه الجديرة بالسخرية، وبعض الرجال يلجؤون إلى السخرية من الزوجة بسبب نقاط ضعف لديهم فيحاولون السيطرة على الزوجة من خلال الاستهزاء والاستخفاف بها، وفي حال لاحظتِ أن زوجك من هذا النوع وتحدثتِ إليه ولم يستجب، فما عليك إلا أن تقسي عليه قليلاً وتعيدي تسليط الضوء على عيوبه التي يحاول طمسها من خلال السخرية، لكن كوني حذرة لأن الهدف ليس تجريح الزوج أو التقليل من شأنه، بل دفعه لإعادة النظر في طريقة تعامله معكِ.
  • هل يجب أن تفكري بالانفصال عن زوجكِ لأنه يسخر منكِ!

    التفكير بالانفصال عن الزوج الذي يسخر من زوجته ويقلل من قيمتها تفكير مشروع، وفي بعض الزيجات يكون الانفصال هو الحل المثالي، خصوصاً عندما يتعمد الزوج إهانة الزوجة أو التقليل من شأنها أمام الناس بطريقة فظة، لذلك فإن قرار الانفصال بسبب سخرية الزوج يعتمد على دوافعه وطبيعة العلاقة نفسها.

    اسألي نفسكِ... هل يتعمد زوجكِ الإهانة والتجريح ويعبر بذلك عن كرهه للعلاقة، أم أنه يعتقد بنفسه خفة الظل والظرافة ويعبر عن شخصيته لكنه يجرحكِ دون قصد، وهل يستجيب عندما تتحدثين معه بشكل جاد عن شعورك تجاه السخرية أم أنه يزيد من السخرية، ثم هل السخرية نفسها طريفة ومحمولة أم هي تحقير للزوجة وفيها تنمر صريح وإهانة مباشرة.

    تعتبر سخرية الزوج من شكل زوجته من أكثر الأمور ازعاجاً للزوجة والأكثر تأثيراً على نفسيتها، وقد يسبب بدمار نفسية الزوجة مشاعر النقص التي تلك المرأة من هذه السخرية ولذا يجب على المرأة التعامل مع هذه السخرية ببعض الأساليب ومنها:

    • اهتمي بمظهرك أكثر: إذا كنتي أهملت نفسك بعد الزواج لأي سبب كان راجعي نفسك وحاولي الاهتمام بشكلك الخارجي بما يرضي زوجك ويجعله مسروراً منك، كالحفاظ على نظافتك الشخصية واختيار الملابس والألوان التي تناسبك وتظهرين بها جميلة لتتمكني من إعادة جذب زوجك وعدم اتاحة فرصة له للسخرية من شكلك الخارجي.
    • استعيدي حالة جسدك الصحية: يتذمر بعض الرجال من تغيير شكل جسم المرأة الذي لا بد منه نتيجة الحمل والولادة والإرضاع وكذلك زيادة أو فقدان الوزن، ما يسبب ترهل في الصدر والأرداف وظهور التشققات التي تصبح موضوعاً لسخرية الزوج من زوجته، يمكنك ممارسة الرياضة بشكل منتظم للحفاظ على رشاقة الجسم والتخفيف من الترهلات الناتجة عن تغيرات الجسم كما تساعدك على زيادة الثقة بنفسك وبالتالي مواجهة سخرية الزوج، كما يمكنك أن تطلبي من زوجك تخصيص ميزانية لزيارة عيادة التجميل!
    • ناقشي زوجك حول مهامك اليومية: يجب مناقشة الزوج حول الأسباب التي تجعلك تهملين نفسك في المنزل بعض الشيء من السعي وراء الأطفال والواجبات المنزلية، فهو قد يبحث عن الكمال ويريدكِ بأبهى صورة في كل الأوقات، لكن يجب أن يعرف أن الكمال مستحيل وأن لديك ما هو أهم أحياناً من مظهرك.
    • حاولي جذب زوجكِ في العلاقة الزوجية: من الأسباب التي تجعل الزوج يسخر من شكل زوجته أنه يريد لفت انتباهها بطريقة غير مباشرة لتكون أكثر جاذبية أو لفت نظرها لتهتم أكثر بشكلها ولباسها ونظافتها الشخصية وقت العلاقة الحميمة، وفي هذا الحال يجب أن تسعي لجذب زوجك في العلاقة الحميمة من خلال لبس الألوان ونوعية الملابس التي تجذبه بشكل كبير والاهتمام بالنظافة الشخصية وترتيب غرفة النوم.
    • زيادة الثقة بمظهرك: قد تكون أيضاً سخرية الزوج من شكلك فقط بدافع الاستفزاز أو المزاح فالأفضل في هذه الحالة أن تعززي ثقتك بنفسك وترضين عن شكلك كي لا تتأثر حالتك النفسية ويزداد الوضع سوءً خاصةً.
    • التحدث مع الزوج عن أهمية عملك بالنسبة لك وللمنزل: غالباً ما يشعر الزوج بالنقص إذا كانت الزوجة قادرة على تحقيق نجاح أكبر من نجاحه، خاصة بالنسبة للأزواج الذين لا يعملون بشكل كافي لتغطية مصاريف المنزل بشكل منفرد، فيلجأ للاستخفاف والسخرية لعدم قدرته على أن يستغني عن مساعدتها، وفي هذا الحال تكلمي معه عن أهمية عملك بالنسبة للأسرة ككل وإن كان يرغب في أن تتركي العمل مقابل التخلص من سخريته.
    • الثناء على زوجك وإشعاره أن له فضل في نجاحك: قد تكون الزوجة ناجحة في عملها أكثر من زوجها ما يجعلها محط إعجاب وثناء بالنسبة للكثيرين، يولّد هذا الأمر مشاعر غيرة عند الزوج تخرج منه على شكل سخرية واستخفاف بالإنجازات التي تقوم بها، ولتكوني ذكية حاولي إيصال الثناء إلى زوجك أمام الآخرين لجعله يفخر بك بدلاً من شعوره بالغيرة.
    • اختيار العمل الذي يناسبك والسعي للنجاح: تعود سخرية زوجك أيضاً إلى فشلك أحياناً في مجال العمل لاختيارك فرص عمل لا تتناسب مع قدراتك أو مهاراتك، وقد يكون من الأشخاص الذين ينتظرون فرصة لتصيد الخطأ وتحويله لموضوع للسخرية، لذا عليك اختيار فرص عمل مناسبة والسعي لتطوير مهاراتك وخبراتك العملية التي تمكنك من النجاح بجدارة وبالتالي تجنبك من سخرية زوجك منك.
    • تنظيم الوقت بين مهامك في المنزل والعمل: قد تكون سخرية الزوج من عمل زوجته ونجاحها طريقة للفت الانتباه عن تقصيرها في المنزل مقابل العمل، يساعد التفاهم بين الزوجين على التخلص من سخرية الزوج، فيجب عليك أولاً التنويه لزوجك عن رفض طريقة السخرية واستخدام أسلوب أكثر لباقة لإيصال المشاعر أو الأفكار التي يريد إيصالها، ومن ثم حاولي إدارة الوقت بشكل فعال للتوفيق بين مستلزمات المنزل والعمل، حيث يعتبر ترتيب سلم الأولويات في حياة المرأة العاملة هو الخطوة الأساسية لحل مشكلة سخرية الزوج من عمل زوجته.
    • التركيز على احتياجات زوجك الخاصة: في بعض الحالات تنشغل المرأة العاملة عن تلبية احتياجات زوجها الخاصة، ما يدفعه للسخرية منها بسبب شعوره أن اهتمامها به قد تراجع بسبب العمل، لذلك يجب عليكِ التفكير بإعادة ترتيب الأولويات في حياتك للحفاظ على زواجك.
    • القيام بواجباتك كأم أولاً: يبقى الأولاد محل اهتمام الوالدين وبحاجة لوجود الأم بجوارهم معظم الوقت، فعند الانشغال في العمل قد تهمل الزوجة احتياجات الأبناء وحقوقهم عليها كأم ما يجعل الزوج يسخر منها بدافع الانزعاج من استهتارها، فرغم أن عمل المرأة قد يكون نقطة إيجابية في تنمية حس المسؤولية عند الأطفال إلا أن الموازنة الصحيحة بين وجود الأم بجوار أبنائها وبين العمل من الأمور المهمة جداً للحفاظ على الصحة النفسية والعقلية والعاطفية للأطفال.
    • لا تدعي مجال ليسخر زوجك منك: تحري دائماً عن أسباب سخرية زوجك منك واعملِ على ترميمها أو تنبيه الزوج إلى الجروح الكبيرة التي يسببها لك بسبب سخريته أمام الناس وبينكما وبهذا تضعين حداً له عند التفكير بالسخرية منك لكونك تقومين بمهامك كاملة.
    • عزيزي ثقتك بنفسك: لا تجعلي نفسيتك ومشاعرك تتأثر كوني على ثقة بقوتك ونضجك وكمالك إذا لم تتمكني من وضع حد لسخرية زوجك منك اعملي على زيادة ثقتك بنفسك وتجاهلي ما يقوم به اتجاهك فإن تدهور النفسية يؤدي إلى تدهور الأسرة ودمارها.
    • فرض الاحترام على الزوج: ويكون فرض الاحترام على الزوج من خلال احترامك الدائم له فإذا كنت كذلك معه وهو يستمر بالسخرية عامليه بنفس الأسلوب بينك وبينه وعندما يغضب أو يحاول وضع حد لسخريتك أخبريه أنك تتأثرين هكذا من سخريته منك سواء بالشكل أو الاستهزاء بنجاحك أو التقليل من قيمتك أمام الآخرين.
    • قومي بوضع حدود لمزاح زوجك: إذا كان زوجك يسخر منك بدافع المزاح لدرجة تقلل من شأنك وتشعرك بالتذمر صارحيه بهذا واتفقا على حدود للمزاح يلتزم بها كلا الطرفين.
    • لا تجعليه يشعر بأنه استطاع استفزازك: يستمتع الزوج بشعوره أنه استطاع استفزازك بشكل كبير ما يجعله يستمر بالسخرية منك دون توقف فلا تجعليه يشعر بأنه تمكن منك وحقق هدفه من السخرية.
    • لا تتقبلي الأعذار بسهولة: عندما تعبري عن استياءك لزوجك سيحاول الاعتذار عما بدر منه من سخرية فلا تشعريه أن اعتذاره شيء رائع بالنسبة لك حيث أن الاعتذار لا يكفي في حال تكرر ذلك فقول أقبل اعتذارك في حال وعدتني التحكم في أقوالك مرةً أخرى.

    المصادر و المراجعaddremove

  • مقال Sheri Stritof "هل تتمنى أن يتوقف شريكك عن مضايقتك؟ " منشور في verywellmind.com تمت مراجعته بتاريخ 23102022.
  • مقال Rachael Pace "ماذا تفعل عندما يستخف بك زوجك: 15 نصيحة" منشور في marriage.com تمت مراجعته بتاريخ 24102022.
  • مقال Margot Brown "خمسة نصائح للرد عندما يذلك الشخص الذي تحبه" منشور في yourtango.com تمت مراجعته بتاريخ 25102022.
  • أحدث أسئلة قضايا اسرية