كيف أتعامل مع زوجي الذي لا يحب الخروج من

كيف أتعامل مع زوجي الذي لا يحب الخروج من

عادةً ما تواجه السيدات مشكلة مع الأزواج كثيري الخروج من المنزل نتيجة تقصيرهم العائلي، ولكن وبمحالات أخرى قد تعاني المرأة من عدم حب الزوج الخروج من المنزل للزيارات أو النزهات، فلماذا لا يحب بعض الرجال الخروجات، وكيف تتعامل الزوجة مع هذا الأمر؟ وبعض النصائح للزوج الذي لا يحب الخروج من المنزل.

هنالك بعض الأسباب التي يمكن أن تؤثر على الرجل وتجعله لا يفضل الخروج من المنزل، نذكر منها: [1-2]

  • ليس شخصاً اجتماعياً: وهي الحالة الأقل إثارة للقلق والانزعاج إذا كان الزوج لا يحب الخروج من المنزل لأنه ليس اجتماعياً مقارنة بالأسباب الأخرى، لكن في نفس الوقت هذا يعني أن على الزوجة التأقلم مع طبيعة زوجها ومحاولة تغييرها بلطف وهدوء دون الضغط عليه.
  • الخلافات الزوجية: من الأسباب التي تجعل الزوج لا يفضل الخروج مع زوجته من المنزل هو أن العلاقة الزوجية بشكل عام بينهما غير مستقرة، أو أنه من الأساس لا يحبها ولا يستمتع بوقته معها فيتجنب الخروج معها.
  • يكره الازدحام والضجيج: الكثير من الرجال لا يحبون الزحام والضجيج ولا يرغبون بالخروج من المنزل تجنّباً لمزيد من الزحام، خصوصاً عندما يذهب الزوج إلى عمله في وقت الذروة ويعود في وقت الذروة فهو يشعر أنه بحاجة للراحة من الزحام والضجيج.
  • لا يملك المال: أهم الأسباب التي تجعل الرجل غير قادر على الخروج من المنزل هو الظروف المادية فعدم امتلاكه للنقود يجعله يفكر في مصاريف الخروجات والنزهات ويتهرب منها.
  • لا يفضل الأماكن التي تذهب إليها الزوجة: قد تكون الأماكن التي تذهب إليها الزوجة غير مفضلة بالنسبة للرجل مما يجعله لا يرغب بالخروج معها من البيت.
  • لا يحب الخروج مع الأطفال: بعض الرجال لا يحبون الفوضى التي يقوم بها الأطفال وكثر الطلبات أثناء الخروجات، ما يجعله يفضل البقاء في المنزل مع أسرته بدلاً من الخروج للتنزه.
  • التعب من العمل: قد لا يرغب الرجل أيضاً بالخروج من المنزل في معظم الأحيان نتيجة تعبه من العمل فيفضل في وقت استراحته أن يبقى في المنزل ويقضي وقتاً أطول مع العائلة.
  • الكسل والخمول: بعيداً عن جميع الأسباب السابقة قد تكون شخصية الرجل تتصف بالكسل وقلة الرغبة بالحركة، وهذا يجعله دائماً يفضل البقاء بالمنزل الذي يشعره بالراحة.
  • يمر بمزاج سيء: من الممكن أن يرفض الرجل الخروج من المنزل نتيجة حالة نفسية مؤقتة يمر بها وقد تكون ناتجة عن صدمة أو خسارته لعمله وما إلى ذلك.
  • هنالك بعض الصفات والتصرفات المشتركة التي توجد عند الرجال الذين لا يفضلون الخروج من المنزل، نذكر منها: [2]

    • متعلق بالعائلة: غالباً ما يكون الرجل الذي لا يحب الخروج من المنزل متعلق بالعائلة والأطفال ويحاول قضاء كل وقته معهم فلا يفضل الخروج مع أي أحد آخر على حساب العائلة.
    • غير اجتماعي: يتميز أيضاً الرجل الذي لا يخرج من المنزل بأنه يملك طباع غير اجتماعية، حيث يكون قليل الأصدقاء ولا يحب الانخراط في النزهات العائلية.
    • يجلس في المنزل لوقت طويل: قد يكون الاعتياد هو من جعل الرجل قليل الخروج من المنزل فمثلاً قد يكون العمل الدائم لدى الرجل الكتروني وهذا يجبره على البقاء لوقت طويل في المنزل، ومع مرور الوقت يعتاد ولا يفضل الخروج سواءً كان لوحده أو مع العائلة.
    • يختلق الأعذار: عادةً ما يختلق الرجل قليل الخروج من المنزل الأعذار بشكل دائم والتي تدفعه للبقاء في المنزل والتهرب من الخروج مع العائلة أو مع الأصدقاء.
    • ينزعج من المناسبات: الرجل الذي يملك طباع هادئة ولا يحب الخروج من المنزل عادةً ما ينزعج عندما يجبر على حضور بعض المناسبات كالأفراح أو غيرها.
  • أخبريه برغبتك بالخروج معه: يمكن اللعب على نفسية الرجل لتغيير طباعه وعاداته بالبقاء في المنزل عن طريق إخباره بالرغبة بالخروج معه وإجباره على ذلك ببعض الدلال والكلام الرومانسي وتلبية طلباته التي يحب أن تقومي بها مقابل خروجه معك.
  • قدري ظروفه المادية: عندما يكون السبب وراء عدم رغبته بالخروج مروره بضائقة مادية لا تكوني ملحة ولا تختلقي المشاكل بينكما على العكس قدري هذه الظروف وكوني داعمة له واخلقي له جو من التسلية في المنزل فعند مرور هذه الضائقة سوف يقدر لك هذا ويقبل بالخروج معك إلى حيث تشائين.
  • محاولة تفهمه: عندما يكون الرجل معتاد على عدم الخروج المتكرر من المنزل يجب تفهمه وتفهم طباعه، ومحاولة تحفيزه على الخروج عن طريق اصطحابه إلى الأماكن التي يحبها ومشاركته اهتماماته الخارجية التي تجعله يشعر بالسعادة عند قضاء الوقت مع الزوجة خارج المنزل.
  • معرفة أسباب عدم رغبته بالخروج: عند معرفة الأسباب التي تجعل الرجل لا يخرج من المنزل يمكن تغييرها وإيجاد حلول، خاصةً عندما لا يخرج الرجل مع عائلته وبالمقابل يخرج مع أصدقائه هنا يجب تفهم الأسباب وراء تصرفاته لحل المشكلة.
  • دعوة الأصدقاء للمنزل: في حال كان الرجل يملك العديد من الأصدقاء ولكن لا يرغب بالخروج من المنزل معهم يمكن للزوجة أن تقوم بدعوة الأصدقاء للمنزل وترتيب سهرة لطيفة تحفيزية له، وقد يترتب عليها العديد من الزيارات والتخطيط للتنزه فيما بعد.
  • عدم أخذه إلى الأماكن التي لا يفضلها: قد ترغب العديد من السيدات بالخروج مع الزوج لأماكن معينة، ولكن غالباً ما تكون هذه الأماكن غير مفضلة بالنسبة للرجل فيرفض الخروج دائماً، وخاصة عند التسوق فمعظم الرجال لا يفضلون الذهاب للسوق، لذلك يجب عدم اصطحاب الرجال للأماكن التي لا يفضلها من أجل كسب موافقته عند الخروج إلى أماكن أخرى.
  • في حال الخروج حاولي اسعاده ليتشجع على تكرار الأمر: عندما يخضع الزوج لرغبتك ويخرج معك رغماً عنه من أجل عدم اختلاق المشاكل حاولي إسعاده وتحفيزه على الاستمتاع بوقته معك خارجاً وذلك من أجل تشجيعه على تكرار الأمر في كل مرة.
  • النقاش الصريح حول المشكلة: عندما تجربي كل الطرق وتعجزي عن تغيير طباعه يمكن أن تدخلي معه بنقاش صريح حول المشكلة لعله يقدم لك أسباب منطقية ومشكلات لا تكوني على علم بها وبعدها يمكن أن تجدا الحلول معاً.
  • مساعدته على تكوين صداقات: في حال كان الرجل لا يمتلك صداقات وهذا ما يمنعه من الخروج المتكرر من المنزل، يمكن مساعدته في هذا الأمر عن زيادة علاقاته مع أزواج صديقاتك أو زملائك في العمل.
  • إجباره على أخذ الأطفال: من واجب الرجل أن يأخذ أطفاله ويفسحهم ويؤمن لهم حياة سعيدة، ويمكن استغلال هذه النقطة بتغيير الرجل الذي لا يحب الخروج من المنزل، وذلك بإجباره على الخروج مع الأطفال انطلاقاً من واجبه كأب ومع الوقت يعتاد على الخروج ويحب الذهاب في نزهات مع العائلة.
  • الذهاب في زيارات عائلية: قد لا يحب الرجل الخروج من المنزل إلى مناطق فوضوية يكثر فيها الضجيج، وللتغلب على هذا الطبع يمكن اصطحابه في زيارات عائلية هادئة وسهرات مع الأصدقاء وهذه الطريقة مع الوقت تسحبه بلا شعور نحو الخروج من المنزل باستمرار.
  • تمتعي بحس المبادرة: عندما لا يرغب زوجك بالخروج من المنزل كوني مرنة، بمعنى لا تختلقي المشكلات والنكد عليه لأنه لا يخرج على العكس تمتعي بحس المبادرة وحاولي تغيير طباعه وجعله يستمتع في قضاء وقته معك وبعد ذلك يمكن أن تطلبي منه أن يأخذك إلى أماكن تفضلينها وبهذه الطريقة تجعليه يخرج من المنزل بإرادته ودون مشاكل.
  • افعلي له بعض الأشياء التي يحبها مقابل الخروج معاً: عندما يقوم بمسايرتك بالخروج دون رغبته بذلك ولمجرد الحفاظ على مشاعرك وتلبية لرغباتك افعلي له بعض الأشياء التي يحبها بالمقابل، فقد يرغب بحضور مباراة مثلاً عندها قومي بتجهيز جو ملائم لذلك واستمتعي معه وأظهري له اهتمامك برغباته وهواياته.
  • استشارة أخصائي: عندما تعجزي بشكل نهائي عن تغيير زوجك يمكنك أن تقومي باستشارة أخصائي يساعدك بإيجاد طرق للتعامل معه أو تغيير طباعه.
  • ورد سؤال على موقع حلوها عن سيدة تشتكي من وعود زوجها بالخروج معها ولكنه لا يوفي بوعوده ويفضل دائماً الجلوس في المنزل ويقوم بتأجيل الخروج إلى أن يلغي الاتفاق بشكل نهائي على الرغم من أن ظروفه المادية جيدة وتراعيه زوجته في ذلك.

    وجاء الرد من قبل الأخصائية في علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي بأن هذه هي طبيعة الزوج، ويتوجب على هذه السيدة إيجاد حلول بديلة، مثل إقناعه بالخروج لشراء احتياجات المنزل التي من واجبه تأمينها والتعامل معه بلطف ومودة ليرغب في إسعادها دون أن تقوم بتهديده أو إكراهه على ذلك ويجب أن تمنحه فرصة للتعبير عن أسبابه فقد يقنع أحدهما الآخر.

    لمراجعة الاستشارة وآراء الخبراء انقري على الرابط، كما يمكنكم في أي وقت طلب الاستشارة من الخبراء المختصين في موقع حِلّوها من خلال النقر على هذا الرابط.

    المصادر و المراجعaddremove

  • مقالLauren Brown West-Rosenthal "تسع طرق سهلة لمساعدة زوجك المعادي للمجتمع على تكوين صداقات" منشور في redbookmag.com تمت مراجعته بتاريخ 24/5/2022
  • مقال Jackie Pilossoph "زوجي ليس لديه أصدقاء أو هوايات" منشور في divorcedgirlsmiling.com تمت مراجعته بتاريخ 25/6/2022
  • مقال Sheri stritof "التعامل مع شريك لا يريد التغيير" منشور في verywellmind.com تمت مراجعته 26/6/2022
  • أحدث أسئلة قضايا اسرية