كيف أجذب خطيبي بكلامي وأجعله يحب الحديث

كيف أجذب خطيبي بكلامي وأجعله يحب الحديث

في خطوبة الصالونات أو خطوبة الأهل على وجه الخصوص يواجه الخاطبون بعض المشاكل في التواصل، وبما أن الهدف من الخطوبة هو التعارف والاتفاق على الأساسيات التي تؤسس لزواج ناجح، إليكِ بعض النصائح لتعزيز الحوار والنقاش مع خطيبكِ وجعله يحب الكلام معكِ.

  • استخدمي الكلام الإيجابي والتشجيع: لتجذبي خطيبك للتحدث معك، استخدمي الكلمات التي تعطي طاقة إيجابية لخطيبك خاصةً داخل النهار ليكمل يومه باندفاع وسعادة، مثل الطقس اليوم جميل ما رأيك أن نخرج بعد الانتهاء من عملك، وكلمات التشجيع مثل كم تبدو جميل اليوم أشعر بالفخر لأني أسير معك.
  • تحكمي بنبرة صوتك عند النقاش: حاولي أن تكون نبرة صوتك هادئة عند النقاش مع خطيبك حتى وإن كان شجار، فالرجل يحب الأنثى الهادئة القادرة على التحكم بأعصابها عند الغضب، واستخدمي أساليب مختلفة لنبرة صوتك خلال الحديث معه، كتنعيم الصوت عند الحديث عن الرومنسية، واستخدام نبرة عادية وهادئة عندما تكلمينه خلال عمله لغرض ما.
  • افتحي الأحاديث المناسبة في الوقت المناسب: فتح الأحاديث فن لا تتقنه إلا الفتاة الذكية، فيجب اختيار الوقت المناسب للحديث عن الأشياء، فمثلاً لا يمكن أن تتحدثي مع خطيبك عن تجهيزات حفل الزواج وهو منغمس في الغزل والرومنسية، أو يكون في مكان عمله، لتجعليه يرغب بالحديث معك بأي وقت وينجذب وحده لليلة الزفاف والتحضير لها.
  • التحدث عن اهتمامات خطيبكِ: شاركي خطيبك اهتماماته وإن لم تكوني موجودةً معه فيها، فإذا كان يحب كرة القدم وذهب لحضورها، اسأليه باهتمام هل نجح الفريق الذي تشجعه، وماذا فعلت خلال المباراة، هل استمتع بوقته، فبهذه الطريقة تجذبيه للتحدث معك لفترات طويلة تسمح بامتداد الأحاديث الممتعة.
  • استخدمي بعض عبارات الغزل: الغزل غذاء الروح بالنسبة للمخطوبين، رغم أن الخجل من صفات الأنثى الجميلة لكن لا تدعيه سبباً لصمتك، فيمكن استخدام بعض عبارات الغزل اللطيفة، مثل اشتقت إليك كثيراً، أنتظر الدقائق حتى أراك، بهذه العبارات البسيطة ستجدينه يشعر بالسعادة لفترات طويلة.
  • تحدثي عن امتنانك لوجوده: تحدثي عن سعادتك للارتباط بخطيبك فهي من الطرق التي تحفظ الود بينكما، هذا سيشعره بأهميته ومكانته عندك ويحفظ حبك في قلبه، مثل القول له عند القيام بشيء لإسعادك، كم أنا سعيدة لكونك ستكون نصفي الثاني ولوجدك معي بشكل دائم.
  • استخدمي لغة الجسد المناسبة: أهم أساليب جذب خطيبك أثناء الكلام استعمال لغة الجسد بشكل مناسب، حاولي التعبير عن مشاعرك وحبّك من خلال الابتسامة اللطيفة والنظر المباشر في عينيه والتعبير بالنظر ونبرة الصوت وطريقة الجلوس عن الاهتمام والإعجاب به.
  • افهمي طريقته بالتواصل: أول وأهم الأسرار التي تجعل خطيبك يحب الكلام معكِ أن تفهمي الطريقة التي يفكر بها والطريقة التي يتواصل بها ويعبر من خلالها عن مشاعره وأفكاره ومواقفه، فبعض الأشخاص يعبرون من خلال الكلام، ويعبر آخرون من خلال الفعل فيما يعجزون عن التعبير اللفظي، اسألي نفسك هل خطيبك منفتح في التعبير عن نفسه أم يوجه صعوبة بإيصال مشاعره، هل هو انفعالي أم منضبط، يميل للسيطرة أم التوازن أم الخضوع في النقاش... إلخ.
  • أظهري الاهتمام بحديثه: إظهار الاهتمام بما يقوله خطيبكِ من خلال الاستماع والإنصات والتفاعل مع مشاعره وآرائه من أفضل الطرق التي تجعل خطيبكِ يحب الحديث معك والنقاش.
  • ابحثي عن الاهتمامات المشتركة: حاولي تحديد الاهتمامات المشتركة التي تهمكِ وتهم خطيبكِ في نفس الوقت للحديث عنها، فالحديث عن الاهتمامات المشتركة يعزز التواصل الفعّال والمتبادل بينكما ويكسر حالة الحديث من طرف واحد بناء على اهتماماته الشخصية فقط.
  • كوني مرحة في الحديث: استخدام الفكاهة وإظهار المرح في الصوت والكلام وطريقة التعامل مع المواضيع، جميعا من الأشياء المحببة التي تجعل خطيبكِ يحب الكلام معك ويريد أن يفتح مواضيع أكثر، لكن تأكّدي من التحكم بالفكاهة والمزاحة كي لا يتحول إلى سلوك مزعج أو غير منضبط.
  • احترامي آراءه: تقبل وجهات نظر خطيبكِ حتى وإن كانت مختلفة عن آرائك يعبّر عن احترامكِ له ويجعله بدوره يحترم أرائكِ ويحب أن يناقشك بأمور مختلفة دون أن يحسب حسابات كثيرة قبل فتح مواضع.
  • احفظي المحادثات التي تدور بينكما بعناية: عندما يشعر خطيبكِ أن تتذكري تفاصيل المحادثات التي تدور بينكما وتسألينه عن بعض هذه التفاصيل في وقت لاحق، سيشعر بمدى اهتمامكِ وإنصاتك له وسيحب أن يتحدث معكِ دائماً.
  • تجنبي الأحكام العامة والمطلقة: الأحكام المطلقة والعمومية من أكبر العقبات التي تواجه التواصل بين أي شخصين، ولتجعلي خطيبك يحب الكلام معكِ ويرتاح بالنقاش يجب أن تبتعدي عن الأحكام المطلقة، فإذا أبدى إعجابه بأمر لا يعني أنه يوافق عليه تماماً، والعكس صحيح.
  • اتركي فرصة للمواضيع غير الجديّة: لا تحاولي جعل كل الأحاديث والنقاشات مع خطيبكِ ذات معنى ومغزى، هناك حاجة دائمة لمواضيع عادية ويومية وربما مواضيع تافهة وغير ذات قيمة، تذكري أنكما مخطوبين وليس من مهامكما وضع مناهج للفلسفة أو علم الاجتماع!
  • امنحيه مساحة آمنة: من أهم النصائح لتجعلي خطيبكِ يحب الكلام والنقاش معكِ أن تقدم له مساحة آمنة للحديث والتعبير آرائه ومشاعره دون أن يكون متوتراً أو خائفاً من رد فعلكِ، يكون ذلك من خلال التعبير المستمر عن التفهّم والدعم.
  • فكّري قبل أن تتحدثي: على الرغم أن العفوية من الأمور التي تجعل خطيبكِ يحب الحوار والحديث بينكما، لكن أيضاً يجب أن تكون كلماتك مدروسة ومنضبطة لتجنب سور التفاهم أو الإساءة.
  • معنى الحب وكيف ينظر كل منكما للحب وكيف يمكن أن تتطور المشاعر بعد الزواج، وهل يكفي الحب وحده لإنجاح الخطوبة ثم الزواج، هل هو ضروري فعلاً!
  • التطلعات المستقبلية المشتركة بينكما، فالمستقبل هو أفضل ما يمكن التحديث به بين المخطوبين.
  • علاقة كل منكما بالمال وكيف تنظرون إلى الأمور المادية، وكيف ستديرونها في المستقبل.
  • الإنجاب وتربية الأطفال من أهم مواضيع النقاش بين المخطوبين، خصوصاً متى يجب أن تنجبوا أول طفل وكم عدد الأطفال.
  • العلاقات الأسرية والاجتماعية والضوابط التي يعتمدها كلّ منكما في علاقته مع الآخرين والدوائر الاجتماعية المختلفة.
  • لا بد أن يكون هناك مكان للحديث عن الترفيه والنزهات والسفر والاهتمامات المشتركة مثل الكتب والأفلام والهوايات.
  • الذكريات والمواقف التي مرّ بها كلّ منكما وكيف تعامل معها.
  • العادات الشخصية والتفضيلات الخاصة بكل منكما، مثل عادات الطعام المرغوبة وغير المرغوبة، وهل تحبان الروتين أم الفوضى...
  • القيم والمبادئ التي يتبناها ويتبعّها كل منكما من أفضل مواضيع النقاش في فترة الخطوبة، لأن هذا النقاش يوفّر عليكما الكثير من الخلافات في المستقبل.
  • لا تقارني خطيبك بأحد: لتحافظي على علاقة ناجحة مع خطيبك تستمر حتى بعد الزواج، تجنبي مقارنته بأي شاب أو رجل آخر لا بالشكل والشخصية ولا بأشياء قد يقدمها لخطيبته بفترة الخطوبة وبعدها، فهذا من أكثر الأمور التي تزعجه وتشعره بانتقاص في رجولته وبعدم سعادتك معه.
  • التعبير عن رغباتك وأمنياتك: حاولي دائماً طرح رغباتك وأمنياتك في المستقبل مع خطيبك سواءً بعلاقتك معه أو رغباتك وطموحاتك الشخصية، فهذا يشعره بأنك تثقين به وتشاركينه حتى بأحلامك وأمنياتك المستقبلية، ما يجعلك تعيشين علاقة سعيدة خلال فترة الخطوبة.
  • اجعلي ردود فعلك مدروسة: حاولي أن تسيطري على مشاعرك السلبية اتجاه بعض المواقف مع خطيبك، اجعلي ردود فعلك مدروسة وهادئة كي لا تدفعي خطيبك للتقليل من شأنك وتفقدي الاحترام بينكما، فإذا رفعتي صوتك سوف يرفع صوته عليك، وإن وجهتي إهانة له لن ينساها لك، عليكِ باتباع هذه النصيحة إذا كنتي ترغبين في علاقة خطبة ناجحة ومليئة بالتفاهم والتناغم.
  • كوني رومانسية: الرومنسية جزء مهم من العلاقة الناجحة خلال فترة الخطبة، فقد تنسي بعض التفاصيل بسبب الانشغال والتفكير بحفل الزفاف، لذا عليك الاهتمام بالرومنسية وجعلها من الأولويات بمشاركة اللحظات الجميلة مع خطيبك وخلقها، مثل الاحتفال بعيد ميلاده وعيد الحب، والخروج للتنزه معاً عندما يكون الطقس جميل.
  • اصغي إلى حديثه: دعي خطيبك يشعر بأنك تستمعين لأحاديثه باهتمام للحفاظ على علاقة ناجحة خلال فترة الخطوبة، وإن كان الموضوع ليس من اهتماماتك أو ممتع بالنسبة لك، ليشعر بالرغبة في الحديث معك لفترة أطول بسعادة ومتعة ودون شعور بالملل.
  • تعزيز الثقة مع خطيبك: الثقة هي أساس العلاقة الناجحة ولكسب ود خطيبك، وبالأهم في فترة الخطوبة لكون الخطيبين لا يعيشون معاً ولا يتواجدون معاً بكل وقت، فلا تستخدمي أساليب الشك معه بحجة الغيرة، كالتفتيش بجهازه المحمول كلما التقيت به، أو سؤاله باستمرار عن الفتيات اللواتي معه بالعمل، فالشك يهدم العلاقة وقد لا يكون هناك سبيل لترميمها.
  • فهم طبيعة خطيبك ومشاعره: لتتمكني من جذب خطيبك إليك يجب أن تفهميه جيداً وتفهمي مشاعره، سيساعدك هذا على تقبل بعض السلبيات ومعرفة كيفية التعامل معها بشكل يجعله يشعر به ويجعله يقترب منك أكثر ويحادثك براحة أكبر عن تفاصيله الخاصة.
  • الصدق في التعامل: اجعلي الصدق والوضوح مفتاح لعلاقتك لتتمكني من كسب ود خطيبك للأبد وثقة لا حدود لها، فإذا كذبتي عليه مرة سوف يبدأ الشك بالتخلل بينكما لشعور عدم الثقة الذي سوف ينتابه بكل موقف قد تتعرضون له، وبالتالي فشل العلاقة بشكل نهائي.
  • تجنبي النقد المستمر: النقد المستمر من الأمور المزعجة بالنسبة للشاب، لذا عليك تجنبها في فترة الخطوبة لتستطيعي جذب خطيبك إليك وكسب وده، حيث أن النقد بشكل مستمر يجعله يشعر بأنه غير قادر على إسعادك أو يجدك كثيرة الشكوى فينفر منك.
  • فهم الاختلاف بين طبيعتك وطبيعة خطيبك: الاختلاف بين الذكور والإناث كبير، وغالباً يكون هو السبب في الخلافات المستمرة في فترة الخطوبة، حاولي فهم هذه الاختلافات للحفاظ على علاقة مستقرة وكسب الود من خطيبك في فترة الخطوبة، فأنت تحتاجين للاهتمام والرومنسية بينما هو يحتاج لتأمين حياة مستقرة للقدرة على إسعادك بحياتك معه.
  • حاولي أن تكوني أنيقة بإظهار أنوثتك: الأنوثة أكثر شيء يجذب الشاب للفتاة، ولكل فتاة طرق خاصة بإظهار أنوثتها لخطيبها في فترى الخطبة، لكن لتسلبي خطيبك وتكسبين قلبه وعقله يجب أن تكون هذه الأنوثة طبيعية وفيها طابع من الأناقة والهدوء والبعد عن المبالغة لدرجة الخروج عن الطبيعة الشخصية.
  • المصادر و المراجعaddremove

  • "نصائح لفترة الخطوبة" منشور في kimptonhotels.com،تمت مراجعته في 15/4/2023.
  • "نصائح للمرتبطين الجدد" منشور في marthastewart.com، تمت مراجعته في 15/4/2023.
  • "سبع نصائح مذهلة للمخطوبين والمرتبطين الجدد" منشور في mrizza.com، تمت مراجعته في 15/4/2023.
  • أحدث أسئلة الحب والعلاقات العاطفية