التخلص من إدمان العادة السرية للمقبلين على

التخلص من إدمان العادة السرية للمقبلين على

يشعر العديد من الشباب والبنات المقبلين على الزواج بالقلق والتوتر بسبب الدخول إلى حياة جديدة ومختلفة وهذا الأمر طبيعي، ولكن البعض منهم يكون مصدر قلقهم مختلف وهو إدمان العادة السرية وفيما إذا كانت تؤثر على حياتهم الجنسية وكيف يمكن لهم التخلص من العادة السرية وتركها قبل الزواج!

  • مشاكل سرعة أو صعوبة القذف: يمكن أن يؤدي إدمان العادة السرية قبل الزواج إلى حدوث حالة صعوبة القذف عند ممارسة العلاقة الحميمة بعد الزواج، لأن العضو الذكري يكون قد اعتاد على الضغط القوي باليدين أما خلال العلاقة الحميمة فلا تكون عضلات المهبل بنفس قوة اليد مما يجعل العضو أقل حساسية عند الاحتكاك بالمهبل، وبالتالي تصبح عملية القذف أكثر صعوبة وارهاقاً للزوجين.
    على الجانب الآخر قد يعاني الرجل مدمن العادة السرية من مشكلة سرعة القذف في العلاقة الزوجية بسبب اعتياده على القذف بسرعة وشعوره بالتوتر المرافق للعادة السرية، فضلاً عن مشاكل زيادة حساسية القضيف بسبب الممارسة المفرطة للعادة السرية.
  • عدم استمرار الانتصاب: إن إدمان العادة السرية قبل الزواج يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الانتصاب مثل مشكلة عدم استمرار الانتصاب خلال العلاقة الحميمة وخاصة خلال الأشهر الأولى من الزواج.
  • عدم الاستمتاع بالعلاقة الجنسية: إن الرجل الذي أدمن العادة السرية قبل الزواج قد لا يكتمل شعوره بالمتعة الجنسية الطبيعية، ليس فقط بسبب مشاكل القذف والمشاكل الجنسية التي يعاني منها عضوياً، بل أيضاً لأن الاستثارة الجنسية ترتبط لديه بمشاهدة الإباحية وممارسة العادة السرية أكثر من ارتباطها بالمثيرات الجنسية الطبيعية في العلاقة السوية وجسد الزوجة.
  • تأخر الإنجاب: من الاعتقادات الشائعة أن إدمان العادة السرية قبل الزواج يمكن أن يؤدي إلى تأخر الرجل في الإنجاب، فعلياً الرجل لا يمتلك مخزوناً ثابتاً من الحيوانات المنوية ولا تنقص الحيوانات المنوية بسبب ممارسة العادة السرية.
    المشكلة التي قد تواجه الرجل المدمن على العادة السرية هي ممارسة العادة السرية قبل الجماع والذي قد يؤدي لقلة كثافة الحيوانات المنوية في السائل المنوي بسبب القذف المتتابع في فترات زمنية قصيرة، لكن التوقف عن القذف لعدة أيام سيكون كفيلاً باستعادة الكثافة الطبيعية للسائل المنوي، ويتحقق الحمل ما لم يعاني الرجل من العقم والذي لا يكون مرتبطاً بالعادة السرية.
  • الشعور بالإحباط: يمكن أن يؤدي الإدمان على العادة السرية إلى شعور الرجل بالإحباط بعد الزواج لأن العلاقة الجنسية لن تكون قادرة على تحقيق المتعة الجنسية التي تحققها له العادة والأفلام الإباحية، ما ينعكس سلباً على العلاقة الحميمة وعلى العلاقة الزوجية ككل. [1]
  • عدم الوصول للنشوة مع الزوج: إن إدمان العادة السرية عند الفتاة قبل الزواج يمكن أن يتسبب في عدم وصول الفتاة للنشوة الجنسية في العلاقة مع زوجها خاصة في الأشهر الأولى من الزواج، وذلك لأن منطقة البظر تكون قد اعتادت على الاستثارة الخارجية للمهبل ولا تكون العلاقة الحميمية والإيلاج قادراً على تحقيق النشوة إلا إذا قام الزوج بفرك البظر بنفس طريقة العادة السرية.
  • تمزق غشاء البكارة قبل الزواج: يمكن أن يؤدي إدمان العادة السرية إلى حدوث تمزق في غشاء البكارة خاصة إذا رافق ممارسة العادة ادخال شيء صلب أو الأصابع في داخل المهبل.
  • عدم القدرة على التخلص من العادة السرية بعد الزواج: يمكن أن يؤدي إدمان العادة السرية قبل الزواج وعدم علاجها إلى عدم القدرة على التوقف عن ممارستها بعد الزواج مما يعود بآثار سلبية كبيرة مثل عدم القدرة على الوصول للإشباع الجنسي من العلاقة الحميمة مع الزوج.
  • الإرهاق من العلاقة الجنسية: عندما تعتاد الأعضاء التناسلية عند المرأة على التحفيز المباشر لنقاط الاستثارة فإن العلاقة الجنسية لا تبلغ هذه المناطق بنفس التركيز، ما قد يجعل الزوجين يشعران بالإرهاق قبل قدرة الزوج على إيصال زوجته للنشوة الجنسية أو هزة الجماع.
  • الالتهابات التناسلية: يمكن أن يؤدي إدمان العادة السرية قبل الزواج إلى حدوث تهيج في المنطقة التناسلية بالإضافة إلى الالتهابات والعدوى البكتيرية والفطرية وفي حال عدم علاجها قبل الزواج فيمكن أن تتسبب في حدوث البرود الجنسي لديها.
  • اسمرار منطقة العانة والبظر: من المشاكل الشائعة التي قد يسببها الإدمان على العادة السرية للفتاة هو حدوث اسمرار في منطقة البظر والعانة نتيجة الاحتكاك المستمر والعنيف للمنطقة التناسلية، لكن مع ذلك لا يوجد أدلة علمية تثبت تأثير العادة السرية على لون المناطق الحساسة. [2]
  • التفكير بمساوئ العادة السرية على الحياة الجنسية: قد يحتاج التخلص من إدمان العادة السرية قبل الزواج إلى إرادة ودافع قوي، وأهم دافع للتخلص منها هو التفكير بمساوئ العادة على الحياة الزوجية الحميمة وعدم القدرة على امتاع الشريك والاستمتاع في العلاقة معه.
  • تجنب مشاهدة الأفلام الإباحية: يعتبر الإدمان على مشاهدة الأفلام الإباحية سبباً في إدمان العادة السرية لذلك يجب التوقف عن مشاهدة هذه الأفلام بشكل مطلق كخطوة مهمة للتخلص من إدمان العادة السرية.
  • اشغل تفكيرك بتحضيرات الزواج: للتخلص من إدمان العادة السرية ينصح بمحاولة تجنب التفكير بالجنس وذلك من خلال ملء الوقت في العمل على تحضيرات الزواج والتفكير فيها بحيث لا يبقى وقت للتفكير بالعادة السرية.
  • ممارسة الرياضة: ممارسة الرياضة مهمة جداً خاصة قبل الزواج عندما تكون الأفكار والرغبة الجنسية في أوجها، فالرياضة تساعد على تفريغ الطاقة الجنسية المكبوتة مما يجعلها وسيلة مهمة للتخلص من إدمان العادة السرية.
  • الخلود للنوم عند الرغبة بالنوم فقط: غالباً ما تبدأ الأفكار الجنسية بقوة عند البقاء وحيداً في غرفة نومك، لذلك حاول تجنب الدخول إلى غرفتك والاستلقاء على سريرك إلا عند الرغبة الشديدة في النوم حتى يكون جسدك في حالة استرخاء تام فلا تكون قادر على ممارسة العادة السرية.
  • عدم تناول الأطعمة المحفزة: هناك العديد من الأطعمة التي تسبب زيادة في الرغبة الجنسية لكلا الجنسين والتي ننصح بتجنبها لتقليل التحفيز الجنسي مثل الزنجبيل، الأطعمة الحارة، التناول المفرط للحوم بأنواعها، والحلبة، الأفوكادو، الفراولة، الشوكولا والكافيين.
  • ابعاد اليد عن الأعضاء التناسلية: إن الرغبة الجنسية غالباً ما تبدأ عند لمس الأعضاء التناسلية لذلك عند البقاء بمفردك حاول تجنب لمس المنطقة الحساسة، يمكن أن يساعد إبقاء باب غرفتك مفتوحاً في تجنب هذه المشكلة.
  • تجنب الكلام الجنسي بين الشريكين قبل الزواج: للتخلص من إدمان العادة السرية قبل الزواج يجب الابتعاد عن المحفزات الجنسية وخاصة الكلام الجنسي مع الشريك سواء مباشرة أو على الهاتف، فالفترة قبل الزواج تعتبر من أكثر الفترات التي تكون فيها الرغبة الجنسية قوية عند كلا الطرفين بسبب التخيلات والأفكار الجنسية لذلك ينصح بتجنب الحديث في هذه المواضيع خلال هذه الفترة.
  • عدم البقاء مع الشريك لوحدكما: إن البقاء مع الشريك لوحدكما في غرفة مغلقة سيحفز الأفكار الجنسية كما يمكن أن يتطور الأمر إلى اللمسات الحميمية التي لا تشبع الرغبة الجنسية مما يجعل الطرف المدمن على العادة بممارستها بعد البقاء لوحده وذلك لإشباع هذه الرغبة المكبوتة.
  • استشارة طبيب نفسي وسلوكي: في حال لم تجدي الحلول السابقة نفعاً وكان الإدمان يزداد فغالباً يكون الإدمان قد تحول إلى سلوك قهري ويحتاج إلى استشارة طبيب نفسي للتخلص من هذا الإدمان. [3-4]
  • هناك العديد من الأسئلة المطروحة والمتكررة بخصوص الإدمان على العادة السرية عند المقبلين على الزواج والتخلص منها، والتي قمنا بتجميعها والإجابة عليها في هذه الفقرة: [4-5]

    • هل العادة السرية قبل الزواج تؤثر؟ العادة السرية بشكل خفيف قبل الزواج لا تؤثر إلا إذا دخلت في مرحلة الإدمان فهنا تحتاج لعلاج قبل الزواج.
    • هل تؤثر العادة السرية على تحليل الزواج؟ لا، لا تؤثر العادة السرية على تحليل الزواج سواء بالنسبة للفتاة أو الشاب.
    • هل أرفض الزواج بسبب العادة؟ لا، لا داعي لرفض الزواج بسبب ممارسة العادة السرية حيث يمكن الإقلاع عنها قبل الزواج، أما إذا كان الخوف من فقدان العذرية نتيجة العادة فلا داعي للخوف طالما لم يتم ادخال أي أداة إلى المهبل وإلا فيمكن القيام بعمل فحص لغشاء البكارة.
    • ما المدة الكافية لترك العادة السرية قبل الزواج للرجال؟ يفضل الإقلاع عن إدمان العادة السرية قبل 3-4 أشهر من الزواج على الأقل حتى يكون الجسم قادراً على إعادة بناء ما صرفه.
    • ما المدة الكافية لترك العادة السرية قبل الزواج للبنات؟ ينصح بالإقلاع عن العادة السرية فوراً وذلك لأن الإدمان على العادة السرية سيؤثر على حالتك النفسية قبل الزواج وهذا ما سيؤثر على طاقة الفتاة والاستمتاع بفترة التحضيرات السابقة للزواج كونها تؤدي إلى التشتت الذهني والإرهاق كما ستؤثر على حياتها بعد الزواج من خلال ما ذكرناه في الفقرات السابقة.
    • شاب وأخاف من الزواج بسبب العادة! كثيراً ما يقلق الرجال المدمنين على العادة السرية من الزواج ولكن في حال كان الانتصاب طبيعي كذلك كانت الرغبة الجنسية طبيعية فلا داعي للقلق، أما بالنسبة للخوف من تأثير العادة على الخصوبة فيمكن للرجل القيام بتحليل للسائل المنوي للتأكد من القدرة الإنجابية، ولا يوجد أدلة علمية تؤكد تأثر الخصوبة بالعادة السرية على الأمد الطويل.

    في سؤال على موقع حِلّوها عرض أحد المتابعين مشكلته بأنه شاب عشريني مقبل على الزواج بعد شهرين ويحب خطيبته ولكنه مدمن أفلام إباحية وعادة سرية ويشعر بالقلق من عدم قدرته على تلبية حاجتها الجنسية بعد الزواج وهذه العادة السرية تتعبه نفسياً وبدنياً وعقلياً واجتماعياً وحاول بكافة الطرق التخلص من هذه العادة ولكن دون جدوى ويطلب المساعدة من خبراء موقع حلوها لحل مشكلته.
    وكان الرد من الخبيرة النفسية سراء الأنصاري في موقع حلوها والتي نصحته بالزواج، فالزواج يخفف أو يسهل التخلص من العادة السرية كما نصحته بالامتناع عن مشاهدة الأفلام الإباحية والتركيز على الزوجة والعلاقة بينهما للانتقال من عالم الخيال إلى العالم الواقعي، كما أن التخلص من العادة السرية قبل الزواج يساعد على الاستمتاع بالعلاقة الطبيعية.
    لمراجعة الاستشارة وآراء الخبراء وتفاعل مجتمع حِلّوها أنقر على الرابط، كما يمكنكم في أي وقت طلب الاستشارة من الخبراء المختصين في موقع حِلّوها من خلال النقر على هذا الرابط.

    المصادر و المراجعaddremove

  • مقال Daniel B. Block "ما هو إدمان العادة السرية؟" منشور في verywellmind.com تمت مراجعته في 20/3/2022.
  • مقال Annamarya Scaccia "آثار الاستمناء على صحتك: الآثار الجانبية والفوائد" منشور في healthline.com تمت مراجعته في 20/3/2022.
  • مقال "استمناء الذكور: الآثار الجانبية، الفوائد والمخاطر" منشور في practo.com تمت مراجعته في 20/3/2022.
  • مقال Sanjay Erande "الإفراط في ممارسة العادة السرية- 7 مشاكل قد تسببها" منشور في lybrate.com تمت مراجعته في 20/3/2022.
  • مقال "هل الإفراط في ممارسة العادة السرية له مخاطر صحية؟" منشور في plannedparenthood.org تمت مراجعته في 20/3/2022.
  • أحدث أسئلة العلاقات الزوجية