الإمساك في رمضان وطرق علاج الإمساك للصائم

الإمساك في رمضان وطرق علاج الإمساك للصائم

الكثير من الأشخاص يعانون من الاضطرابات الهضمية في شهر رمضان بسبب اختلاف الروتين الغذائي المعتاد وعدم العناية بطبيعة الطعام التي يتناولها الفرد ما يؤثر على الصحة بشكل سلبي، ويعتبر الإمساك للصائم من أكثر الحالات انتشاراً في رمضان، فما هي أسباب الإمساك في رمضان وكيف يعالج الإمساك للصائم وطرق الوقاية منه!

وفقاً لدراسة أجريت عام 2017 في مجلة الدين والصحة فإن معدل الأشخاص الذين يصابون بالإمساك يزداد في شهر رمضان، ويعود سبب الإمساك في رمضان عند الصائمين بشكل أساسي للتغيرات في الروتين الغذائي ونقص السوائل، حيث يمكن التخلص من الإمساك في رمضان من خلال تصحيح النمط الغذائي وزيادة الألياف والسوائل واستخدام الأدوية المليّنة عند الضرورة فقط لعلاج الإمساك للصائم.

وأهم أسباب الإمساك في رمضان:

  • تغيّر الروتين الغذائي: يتغير النظام الغذائي بشكل جذري عند الصيام في شهر رمضان، ما يسبب اضطراب في وظيفة وحركة الأمعاء وعملية الهضم، ما يزيد العرضة للإصابة بالإمساك عند الكثير من الصائمين.
  • قلة الحركة والنشاط: انخفاض النشاط من أهم أسباب الإمساك في رمضان، حيث يلجأ الكثيرون في فترة الصيام إلى التخفيف من النشاط البدني والأنشطة المعتادة لتجنب الشعور بالإرهاق نتيجة الانقطاع عن الطعام والشراب، ما يسبب كسل الأمعاء والعضلات المحيطة وبالتالي صعوبة التبرز.
  • نقص السوائل: يحتاج الصائم لقطع شرب المياه وغيرها من السوائل لساعات تتراوح من 11 إلى 17 ساعة يومياً، ما يسبب نقص ليونة البراز بشكل كبير وبالتالي إصابة الصائم بالإمساك وصعوبة التبرز.
  • بطء حركة الأمعاء: ضعف حركة الأمعاء من الأسباب الرئيسية للإمساك في رمضان، حيث يهمل البعض العناية بالنظام الغذائي بشكل صحيح يهملون الأغذية الضرورية لتحفيز حركة الأمعاء، ما يسبب صعوبة بالتبرز والإمساك للصائم.
  • نقص الألياف: قد يرتبط الإمساك في رمضان بعدم توازن وجبات الطعام على الإفطار والسحور وما يبنهما، حيث تتميز الأطباق الرمضانية في السفرة العربية بأطباق رئيسية تعتمد على اللحوم والنشويات بشكل أساسي، لذلك يجب أن يكون طبق الخضار الطازجة أو السلطة حاضراً دائماً في السفرة الرمضانية لزيادة كمية الألياف التي تسهل حركة الأمعاء وتمنع الإمساك في رمضان.
  • أسباب مرضية: بعض الأمراض المزمنة تزيد من فرصة الإصابة بالإمساك في رمضان كالقولون العصبي والاضطرابات الهضمية المزمنة، لذا يجب على هؤلاء الاهتمام أكثر بعلاج حالاتهم واتباع نظام غذائي صحي لتجنب الإمساك في رمضان.
  • تناول بعض الأدوية: قد يكون من أسباب الإمساك في رمضان تناول الصائم بعض الأدوية، مثل مسكنات الألم الأفيونية، والأدوية المضادة للهيستامين لحالات التحسس، وأدوية الضغط من حاصرات قنوات الكالسيوم وغيرها من الأدوية التي من آثارها الجانبية الإمساك.
  • الإكثار من السوائل على الفطور والسحور: بما أن أكثر أسباب الإمساك في رمضان هو الامتناع عن شرب المياه لساعات طويلة، يجب أن يسعى الصائم في ساعات الإفطار للإكثار من السوائل، مالا يقل عن لترين منها في اليوم، للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتسهيل عملية التبرز، وقد تكون هذه السوائل ماء أو غيره من العصائر والمشروبات التي تساعد في التخلص من الإمساك في رمضان.
  • تناول المزيد من الألياف: الإكثار من الألياف في شهر رمضان يعد من أهم الخطوات للتخلص من الإمساك عند الأشخاص اللذين يعانون من الإمساك المزمن وخاصةً في رمضان، وليس من المشترط أن يكون فقط في وجبة الإفطار بل يمكن أن تتضمنه العصائر الطبيعية التي يتناولها الصائم في رمضان، ما يساعد في علاج الإمساك.
  • تناول التمر: التمر من الأغذية التي خصها رسول الله ﷺ في رمضان وكان يفطر عليها، وإضافةً لكونه مصدر للطاقة في رمضان إلا أنه يعتبر ملين فعال لعلاج الإمساك للصائم، يمكن اتباع السنة في تناول التمر عند الإفطار ثم القيام لصلاة المغرب ومن ثم تناول وجبة الإفطار للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي في رمضان.
  • تجنب الأطعمة المبهرة: الأطعمة المملحة والمبهرة تزيد من احتباس السوائل خارج الجهاز الهضمي، ما يجعل كتلة البراز صلبة وصعبة الحركة في الأمعاء، فضلاً على أنها تزيد الشعور بالعطش، لذا يعتبر تجنب هذه الأطعمة من أهم النصائح لعلاج الإمساك في رمضان.
  • تجنب الأطعمة المقلية والدسمة: الإفراط في تناول الأطعمة الدسمة بوجبة الإفطار في رمضان من العادات السيئة لدى أغلب الأشخاص، وتعتبر المقليات غنية بالدهون المشبعة التي تستغرق وقتاً طويلاً في عملية الهضم، ما يؤدي للإصابة بالإمساك في رمضان، لذا ينصح بتجنب المقالي أو تناولها بكميات محدودة للتخلص من الإمساك في رمضان.
  • التقليل من اللحوم الحمراء: تحتوي اللحوم الحمراء على كميات قليلة من الألياف ومن الأغذية صعبة الهضم لاحتوائها على مواد دسمة، لذا ينصح بالتقليل منها في وجبات الإفطار واستبدالها بلحم السمك والدجاج المنزوع الجلد للتخلص من الإمساك في رمضان.
  • زيادة النشاط والحركة: من الطرق الفعالة للتخلص من الإمساك في رمضان هي الحركة، فيجب عدم إهمال الحركة خاصةً بعد الإفطار لزيادة كفاءة وظيفة الأمعاء في معالجة الطعام وعملية الهضم، يمكن أن تكون الحركة بالذهاب إلى المسجد وأداء صلاة التراويح فضلاً عن البقاء في المنزل لتحريك الجسم.
  • ممارسة التمارين الرياضية:التمارين الرياضية كاليوغا والتمارين الهوائية تقلل المدة التي يستغرقها الطعام في الأمعاء، عن طريق دعم حركة العضلات المحيطة بالأمعاء، كعضلات الحوض وكذلك العضلات الملساء في الأمعاء، ما يساعد في التخلص من الإمساك في رمضان.
  • ممارسة تمارين التنفس: التمرين على التنفس بعمق وبطء له تأثير إيجابي على وظيفة الدماغ والقلب والأوعية الدموية والجهاز الهضمي والتنفسي، وبالتالي يمكن ممارسة هذا التمرين أثناء عملية التبرز لتحسين حركة الأمعاء لعلاج الإمساك للصائم الذي قد يتعرض له
    • البسيليوم: البسيلوم نوع من الألياف القابلة للانحلال بالماء يعمل على جذب المياه إلى الأمعاء وتشكيل كتلة هلامية تساعد على الهضم، وبالتالي يعتبر علاج أمثل للإمساك عند الصائم في رمضان نتيجة نقص شرب المياه.
    • عشبة الراوند: وهي من النباتات العشبية التي تساعد مستخلصاتها في علاج الإمساك في رمضان لتأثيره القوي كملين، عن طريق تحفيز المواد المخاطية في الأمعاء الغليظة وتغيير الجراثيم المعوية الطبيعية وبالتالي تسهيل عملية التبرز، لكن لا ينصح باستخدامه من قبل المرأة الحامل.
    • عشبة السنامكي: يعرف السنامكي باستخداماته العلاجية لحالات الإمساك لدوره المنشط للأمعاء وفعاليته الكبيرة في علاج حالات الإمساك، يمكن استخدامها لعلاج الإمساك للصائم لتأثيرها السريع على الأمعاء وزيادة القدرة على التبرز.
    • النعناع: من الأعشاب التي تساعد في علاج الإمساك في رمضان، فإضافةً إلى تأثير النعناع المنعش يساعد شرب كوب من مغلي النعناع بعد وجبة الإفطار بمد المعدة بشعور الاسترخاء والراحة ويسهل حركة البراز في الأمعاء وبالتالي تسهيل عملية التبرز.
    • البابونج: ينصح بشرب مغلي البابونج في رمضان وخاصةً مساءً قبل السحور، من فوائد البابونج أنه يساعد على تهدئة عضلات الأمعاء وتحسين حركتها وبالتالي يمكن استخدامه في علاج الإمساك للصائم، كما تعطي شعور بالاسترخاء والنوم.
    • عصير البرقوق: يعتبر عصير البرقوق من عصائر الفاكهة الغنية بالألياف الصحية، لذا يعتبر خيار رائع لعلاج الإمساك في رمضان، من جهة لتوافر مزيد من الألياف في النظام الغذائي وإضافة نوع من أنواع السوائل التي تلعب دور في التخلص من الإمساك في رمضان من جهة أخرى.
    • عصير التفاح: إدراج عصير التفاح للنظام الغذائي لعلاج الإمساك للصائم خيار موفق أيضاً، لدوره الملين اللطيف على الأمعاء فيمد الجسم بألياف إضافية ويحتوي على نسبة عالية من الفركتوز والسوربيتول الذين لهما دور في تحسين وظيفة الأمعاء.
    • عصير الاجاص: الإجاص من الخيارات الرائعة واللذيذة لعلاج الإمساك في رمضان، ويحتوي على تراكيز عالية جداً من السوربيتول ما يجعله أكثر فعالية عند الأشخاص الذين يعانون من نوبات الإمساك المتكررة خلال صيام شهر رمضان.
    • عصير قمر الدين: وهو من المشروبات الرمضانية المعروفة التي تحضر في المنزل من المشمش المجفف، ومن أهم فوائده تعزيز وظيفة جهاز الهضم وعلاج الإمساك للصائم، لاحتوائه على ألياف عالية قابلة للذوبان تساعد في التخلص من الإمساك في رمضان.
    • عصير التمر الهندي: وهو من المشروبات التقليدية في شهر رمضان المبارك، فلا تجد مسلم لا يعرف عصير التمر هندي، وهو من الخيارات الرائعة لعلاج الإمساك في رمضان لخواصه الملينة للأمعاء لاحتوائه على تراكيز عالية من حمض الماليك والطرطريك والبوتاسيوم التي تساعد في تليين البراز.
    • مشروب العرق سوس: أيضاً من المشروبات الشعبية المرتبطة بشهر رمضان المبارك، ويعرف بتأثيره العلاجي لحالات الإمساك وغيرها من الاضطرابات الهضمية، يعتبر علاج مثالي لحالات الإمساك في رمضان، كما استخدم في الطب البديل كملين وما زال استخدامه منتشراً إلى اليوم.
    • الإكثار من شرب المياه: من أهم النصائح التي يجب أن يتبعها الأشخاص الذين يصابون بالإمساك في رمضان بسبب حالات مزمنة لديهم، هو الإكثار من شرب الماء ما لا يقل عن 12 كوب ماء يومياً، لعلاج الإمساك للصائم.
    • اتباع نظام غذائي صحي: خلل النظام الغذائي المتبع في شهر رمضان يسبب اضطراب الجهاز الهضمي وحدوث الإمساك لذا من الضروري لعلاج الإمساك في رمضان العناية بنظام غذائي صحي حاوي على كمية كافية من الألياف التي تحسن عملية الهضم وحركة الأمعاء ما يساعد في علاج الإمساك في رمضان والوقاية منه.
    • تقسيم الوجبات: غالباً يتناول الصائم وجبة الإفطار والسحور ويسرف في كمية الطعام المتناول ما يسبب ارهاق الجهاز الهضمي والشعور بالتخمة وعدم الارتياح، كما يؤثر على وظائف الأمعاء ما يسبب الإمساك للكثيرين، ينصح بتقسيم الوجبات بشكل منظم إلى ثلاث وجبات متوسطة لزيادة حركة الأمعاء ومنحها فرصة للقيام بدورها للتخلص من الإمساك في رمضان.
    • تناول الطعام ببطء: ينصح بتناول وجبات خفيفة ومتقطعة لعلاج الإمساك للصائم، كما ينصح بمضغ الطعام بشكل جيد ما يساعد في تحفيز العصارات الهاضمة وتحسين هضم الطعام، وبالتالي الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي طيلة الشهر إذا كنت من الأشخاص الذيم يعانون من الإمساك المزمن.
    • تجنب الملينات: تزيد الملينات من ضعف حركة الأمعاء فيفضل عدم الاعتماد عليها لتسهيل عمليات الخروج، والاعتماد على تعديل النظام الغذائي وتناول وجبات صحية بطريقة صحية لعلاج الإمساك عند الصائم إلا في حالات الضرورة، وهذه النصيحة ليست فقط في شهر رمضان بل يفضل عدم الاعتماد على الملينات في حالات الإمساك المزمن لتجنب كسل الأمعاء وازدياد الحالة سوءً.
    • تغيير وضعية التبرز: قد لا يهتم الشخص لأهمية وضعية التبرز في التخلص من الإمساك وصعوبة الخروج، فمهما كان سبب الإمساك في رمضان وطرق علاج الإمساك للصائم يجب أخذ وضعية التبرز بعين الاعتبار، يجب أن تكون الوضعية قرفصاء وليس الجلوس بشكل قائم حيث تكون وضعية المستقيم في حالة استرخاء واستقامة تساعد في إخراج البراز.

    المصادر و المراجعaddremove

  • مقال Dua Aldasouqi "يمكن أن يؤدي الصيام إلى الإمساك خلال شهر رمضان، وهذه النصائح يمكن أن تساعد" منشور في health.com تمت مراجعته بتاريخ 532023.
  • مقال Stephanie Booth "ما الذي لا يجب عليك فعله عند إصابتك بالإمساك" منشور في webmd.com تمت مراجعته بتاريخ 532023.
  • مقال Jon Johnson "تسعة مشروبات عشبية للإمساك" منشور في medicalnewstoday.com تمت مراجعته بتاريخ 532023.
  • مقال Ashly Marcin "ما هي العصائر التي تمكن أن تساعد في تخفيف الإمساك؟" منشور في healthline.com تمت مراجعته بتاريخ 532023.
  • مقال Annette McDermott "خمسة علاجات عشبية للإمساك" منشور في healthline.com تمت مراجعته بتاريخ 532023.
  • أحدث أسئلة نصائح طبية