أضرار القرفة للحامل وفوائدها وهل تسبب

أضرار القرفة للحامل وفوائدها وهل تسبب

القرفة من التوابل المرغوبة لدى السيدات بشكل كبير، كونها تضيف طعم لذيذ ورائحة ولون أيضاً للأطعمة ويتعدد استخدامها مع وصفات الحلويات والمشروبات الساخنة، كما تقدم العديد من الفوائد الصحية الهامة تبعاً للعناصر الغذائية التي تملكها، ولكن ما هي درجة أمان القرفة خلال فترة الحمل، وهل يمكن استخدامها خلال الحمل؟ وما هي آثارها الجانبية؟

تناول القرفة للحامل بكميات كبيرة في الأشهر الأولى يعد خطيراً ويعرضها لخطر الإجهاض بشكل مضاعف في الأشهر الأخيرة، ولذلك ينصح الأطباء بتجنب تناول القرفة قدر الممكن خلال الأشهر الأولى من الحمل، أو إضافتها بكميات قليلة في طعام الحامل.
حيث تعتبر الأشهر الأولى للحمل أكثر فترة حساسة طيلة فترة الحمل، يحاول الجسم في هذه المرحلة التأقلم مع الوضع الجديد ومحاولة حماية تكوّن الجنين ونموه، وفي الأشهر الأولى يكون الجنين عبارة عن بعض الخلايا الصغيرة التي تحاول النضج إلى أعضاء متكاملة، فيكون الرحم أضعف في الأشهر الأولى عن الأشهر الأخيرة والتي يكون فيها الجنين قد اكتمل، وقد يكون تأثير القرفة على الحامل في الأشهر الأولى إلى إضعاف الحمل والولادة المبكرة أو الإجهاض.

لا تعتبر القرفة آمنة بشكل عام خلال الحمل، ولكن يمكن تناولها بكميات ضئيلة فقد تضاف إلى الحلويات المنزلية، وهنا تكون القرفة قادرة على تقديم باقة متنوعة من الفوائد خلال فترة الحمل كونها تحتوي العديد من مضادات الأكسدة والعناصر الغذائية الهامة، ومن هذه الفوائد: [2،3،4]

  • مضاد أكسدة طبيعي: تحتوي أعواد أو لفائف القرفة على العديد من مضادات الأكسدة الطبيعية مثل البوليفينول والذي يعطيها القدرة على محاربة الجذور الحرة، وبالتالي تعزيز صحة الجسم وحمايته من الأمراض.
  • خصائص مضادة للالتهاب: تعمل القرفة على القضاء على البكتريا والجراثيم والفطور، كما أنها تساهم في التخلص من العوامل الالتهابية وذلك عن طريق مقاومتها للأنزيمات التي تسبب الالتهاب في الجسم، وهذا يعتبر أمر جيد كون السيدة خلال فترة الحمل يجب أن تحصن نفسها من أي كائن غريب قد يدخل للجسم ويحفز جهاز المناعة ضده.
  • تخفيض ضغط الدم: تتعرض السيدات خلال الحمل لخطورة ارتفاع ضغط الدم، وهنا تسعى السيدات إلى تنظيم ضغط الدم بشكل دائم لكي لا يشكل خطر على الجنين، وهنا يأتي دور القرفة المساعد في خفض ضغط الدم في حال كان مرتفع بشكل مرضي، ولكن لا يجب استخدام القرفة لهذا الغرض قبل ضبط الضغط بشكل منتظم، لأن السيدة خلال الحمل تتعرض بشكل طبيعي لانخفاض في ضغط الدم، وقد يساهم تناول القرفة في ازدياد انخفاض الضغط لدرجات متدنية مما يعرض السيدة لفقدان الوعي والسقوط، لذلك يجب أخذ الحذر والالتزام بالتعليمات الطبية عند تناول القرفة خلال الحمل للحفاظ على حياة الأم والجنين.
  • يساهم في التخفيف من الغثيان: الشعور بالغثيان خلال الحمل من الأعراض الشائعة التي تشعر فيها السيدة خاصة في ساعات الصباح الأولى وهنا قد يفيد تناول القرفة للتخفيف من هذه الأعراض الهضمية.
  • تخفيف أعراض السعال ونزلات البرد: قد تتعرض السيدة خلال الحمل لفيروس الإنفلونزا، ونظراً لحساسية فترة الحمل قد تكون أعراض هذا الفيروس أشد ألماً وخطورة على الأم والجنين، لذلك تبحث السيدة عن منتجات طبيعية تخفف من الأعراض المرافقة كالسعال وغيره وقد تفيد القرفة لهذا الغرض كونها تحد من الأعراض، كما تساعد في تقوية الجسم على محاربة الفيروس.

تعتبر القرفة من التوابل التي تفضل السيدات تجنب تناولها خلال الحمل، وذلك يتبع للأفكار التقليدية المتوارثة التي تؤكد قدرة القرفة على إلحاق الأذى بالأم والجنين، وهذا الأمر صحيح نسبياً حيث أن الكميات الكبيرة من القرفة قد يكون لها ضرر كبير خلال الحمل، وهنا سوف نذكر بعض أضرار القرفة: [2،3،4]

  • تؤثر على الأدوية المضادة لتخثر الدم: في حال كانت السيدة تتناول أدوية مميعة للدم خلال الحمل لا يمكنها تناول القرفة حيث أنها تؤثر على عمل هذه الأدوية، وتزيد من خطر النزيف لأنها تقلل من عدد الصفيحات الدموية التي تساهم في تخثر الدم عند التعرض لأي جرح لذلك ينصح الأطباء بشكل دائم بالابتعاد عن تناول القرفة خلال الحمل خاصة في حال كانت السيدة سوف تخضع لجراحة قيصرية أثناء الولادة.
  • تعطيل تنظيم الجلوكوز في الدم: إن تناول القرفة خلال الحمل يؤدي إلى تعطيل تنظيم سكر الجلوكوز في الدم، وهذه التغيرات تؤثر بشكل خاص على مرضى السكري الحملي، ومن جهة أخرى قد تؤدي نسب السكر المضطربة في الدم إلى مشاكل خلال الولادة القيصرية أثناء الجراحة وبعدها أيضاً، حيث أن كمية الجلوكوز المرتفعة في الدم تمنع تخثر الدم بالشكل الصحيح، وقد ينتج عن هذا الاضطراب التهابات بعد العملية الجراحية لأن الجرح قد استغرق وقتاً أطول حتى بدأ بالالتئام.
  • خطر الولادة المبكرة: الاستمرار في تناول القرفة خلال أشهر الحمل الأخيرة قد يؤثر على الرحم ويؤدي إلى زيادة التقلصات وبالتالي ممكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة.
  • التسبب بالحساسية: حساسية القرفة تعتبر من أكثر أنواع حساسية التوابل شيوعاً، وخاصة خلال الحمل حيث تكون السيدة حساسة بشكل أكبر للتوابل، وتتمثل الأعراض على شكل حكة وطفح جلدي وإحساس بالحرقة، وقد تصل الأعراض لالتهاب وتورم في اللسان، حسب كمية القرفة التي تم تناولها وتعتبر هذه الأعراض خطيرة خلال الحمل، لذلك يجب أن يتم تدبير الحالة بشكل سريع تحت إشراف طبي.
  • خطر الإجهاض: إن تناول القرفة بكميات كبيرة ولفترات مستمرة سوف يعرض السيدة لخطر الإجهاض، حيث أن القرفة تعمل على زيادة تقلص عضلات الرحم لذلك من المهم تجنب الكميات الكبيرة في هذه الفترة والاكتفاء بوضع كميات قليلة جداً على بعض الحلويات، للحصول على الفوائد من القرفة وعدم الوصول لدرجة الخطر.

على الرغم من أن الطب قد لا يمانع بتناول القرفة بكميات ضئيلة في الطعام خلال فترة الحمل، إلا أن هنالك بعض الحالات التي لا يجب على السيدة إطلاقاً أن تتناول القرفة منها: [6]

  • الإصابة باضطرابات في تخثر الدم: في حال كانت السيدة تعاني من اضطرابات في تخثر الدم وخاصة نقص الصفيحات الدموية يجب أن تمتنع بشكل نهائي عن القرفة، وخاصة في حال كانت سوف تخضع لولادة قيصرية وليست طبيعية.
  • الإصابة بالسكري الحملي: من الحالات التي تفرض الامتناع بشكل نهائي عن تناول القرفة أيضاً، هي الإصابة بالسكري الحملي فالسيدات المصابات بالسكري الحملي يجب ألا يستخدموا القرفة بشكل مطلق.
  • السيدات اللواتي تعرضن للإجهاض من قبل: في حال كان لدى السيدة سوابق إجهاض متكرر يجب أن تبتعد عن تناول القرفة أيضاً.
  • السيدات اللواتي يملكن حمل ضعيف: الحمل الضعيف معرض للإجهاض نتيجة أي جهد أو أي محفز مهما كان بسيط لذلك من المهم أن تبتعد السيدة عن تناول القرفة في حال كان حملها ضعيفاً.
  • عدم استخدام زيت القرفة إطلاقاً: من المهم جداً أن تبتعد السيدة عن زيت القرفة طيلة أشهر الحمل لأن كمية القرفة تكون مركزة وعالية الفعالية وبالتالي أضراره تكون مضاعفة.

من المهم قبل تناول القرفة خلال أشهر الحمل كاملة أن تكون السيدة على معرفة كافية بأمان القرفة ولذلك سوف نوضح هنا بعض المعلومات عن تناول القرفة في الحمل: [4،5،6]

  • هل تناول القرفة آمن خلال الحمل؟ الإجابة على هذا السؤال تقبل الوجهين حيث يمكن أن تستهلك القرفة خلال الحمل بأمان في حال كانت الكميات قليلة جداً كوضع بعض منها على الحلويات أو كتوابل على الطعام، من جهة أخرى هي غير آمنة على الإطلاق في حال تناولها بكميات كبيرة وبشكل مستمر، بالإضافة إلى أن السيدات اللواتي يتناولن الأدوية المضادة لتخثر الدم أو مريضات السكري يحرم عليهن تناول القرفة حتى ولو بالكميات القليلة وطيلة أشهر الحمل.
  • هل شرب القرفة يساعد على الولادة؟ لا يمكن الإجابة على هذا السؤال بشكل دقيق على جميع السيدات، فالفترة الأخيرة من الحمل هي فترة يجب أن تخضع السيدة فيها إلى مراقبة طبية بشكل يومي تقريباً، لذلك من المهم ألا تتناول السيدة أي أنواع عشبية طبيعية تحفز على الولادة دون علم الطبيب بذلك.
  • ما كمية القرفة الآمنة خلال الحمل؟ لم تحدد الدراسات جرعة يومية آمنة من القرفة للحمل حيث يقتصر تناول القرفة على رش القليل من البودرة على الطعام أو الحلويات وفي مرات متغايرة غير مستمرة بشكل يومي، وللشعور بالأمان يجب أن تكون السيدة قد قطعت الثلث الأول من الحمل.
  • هل القرفة تجهض الجنين؟ للقرفة خواص تزيد تقلص عضلات الرحم وبالتالي تناول القرفة بكميات كبيرة ومتكررة وفي الأشهر الأولى على وجه الخصوص قد يهدد الحمل ويعرض السيدة للنزيف والإجهاض ويجب أخذ الحيطة والحذر عند تناولها خلال الحمل.

تحتوي لفائف القرفة على كمية كبيرة من العناصر الغذائية القيمة التي تجعلها تعطي العديد من الفوائد للجسم بشكل عام، وهذا الجدول يوضح قيم العناصر الغذائية الموجودة في 100 غرام من لفائف القرفة: [1]

العنصر الغذائي

كميته في 100 غرام من لفائف القرفة

البروتين

4.9 غرام

الكالسيوم

49 ميلي غرام

الحديد

1.6 ميلي غرام

الصوديوم

328 ميلي غرام

إجمالي الكربوهيدرات

52.46 غرام

الألياف الغذائية

1 غرام

تختلف القيمة الغذائية للقرفة حسب النوع والمصدر وظروف التخزين، وغالباً ما تكون عيدان القرفة أفضل وأغنى من القرفة المطحونة، حيث يجب طحنها عند الاستخدام مباشرةً.

المصادر و المراجعaddremove

  • مقال "حقائق غذائية عن لفائف القرفة وتحليل لكل 100 غرام" منشور في nutritionvalue.org تمت مراجعته بتاريخ 23/12/2021
  • مقال Mahak Arora "استهلاك القرفة في الحمل _الفوائد والمخاطر" منشور في parenting.firstcry.com تمت مراجعته بتاريخ 24/12/2021
  • مقال Valencia Higuera "هل من الآمن تناول القرفة أثناء الحمل" منشور في healthline.com تمت مراجعته بتاريخ 25/12/2021
  • مقال YASHASVI "فوائد القرفة وآثارها الجانبية أثناء الحمل" منشور في stylesatlife.com تمت مراجعته بتاريخ 26/12/2021
  • مقال Team Peanut "القرفة اثناء الحمل: هل يمكنك تناولها" منشور فيpeanut-app.io تمت مراجعته بتاريخ 27/12/2021
  • مقال Swati Patwal "هل من الآمن تناول القرفة أثناء الحمل" منشور في momjunction.com تمت مراجعته بتاريخ 28/12/2021
  • أحدث أسئلة الحمل والولادة