دعاء الثناء على الله من القرآن والسنة

دعاء الثناء على الله من القرآن والسنة

إن الدعاء وطلب الحوائج من الله يجب أن يكون بأسلوب خاشع فالتضرع إلى الله واجب على كل مؤمن قبل الدعاء، وهذا ما يسمى الثناء على الله فما هي أفضل صيغ الثناء على الله من الكتاب والسنة ومن أسمائه الحسنى؟

معنى الثناء على الله في الدعاء هو أن يبدأ المسلم دعاءه بالتوسل والتضرع لله وشكره وحمده على النعمة، وذكر أسماء الله الحسنى وصفاته العليا، ومن آداب الدعاء أن يبدأ بالثناء على الله وحمده وشكره وذكر نعمه وأفضاله، ويكون الثناء على الله بالأسماء الحسنى أو صيغ الثناء الأخرى التي تحمل كلمات المدح والتعظيم والتقدير والخشية والخشوع.

  • من الآيات التي يُذكر فيها صيغ الثناء على الله: (الْحَمْدُ لِلَّـهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ الرَّحِيمُ الْغَفُورُ) سورة سبأ الآيات 1-2.
  • من صيغ الحمد والشكر والثناء على الله في الكتاب العزيز: (وَقُلِ الحَمدُ لِلَّـهِ الَّذي لَم يَتَّخِذ وَلَدًا وَلَم يَكُن لَهُ شَريكٌ فِي المُلكِ وَلَم يَكُن لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرهُ تَكبيرًا) سورة الإسراء الآية 111.
  • آية الكرسي من الآيات التي لها فضل عظيم في تمجيد الخالق والتذكير بقدرته: (اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ) سورة البقرة الآية 255.
  • (الْحَمْدُ لِلَّـهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّـهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ مَّا يَفْتَحِ اللَّـهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) سورة فاطر الآيات 1-2.
  • (فَلِلَّـهِ الْحَمْدُ رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَرَبِّ الْأَرْضِ رَبِّ الْعَالَمِينَ وَلَهُ الْكِبْرِيَاءُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) سورة الجاثية الآيات 37-36.
  • من أجمل أذكار الثناء على الله ما جاء في سورة النور آية 35: (اللَّـهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّـهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّـهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّـهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ).
  • من صيغ التسبيح والثناء على الله في القرآن الكريم: (سَبَّحَ لِلَّـهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ، لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ، هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ وَاللَّـهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ، لَّهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَى اللَّـهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ) سورة الحديد الآيات 1-6.
  • "اللَّهُمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ وربَّ العرشِ العظيمِ ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ، أنتَ الظّاهرُ فليس فوقَكَ شيءٌ، وأنتَ الباطنُ فليس دونَكَ شيءٌ، مُنزِلَ التَّوراةِ والإنجيلِ والفُرقانِ فالقَ الحَبِّ والنَّوى أعوذُ بكَ مِن شرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذٌ بناصيتِه أنتَ الأوَّلُ فليس قبْلَكَ شيءٌ وأنتَ الآخِرُ فليس بعدَكَ شيءٌ " رواه أبو هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلّم علمه لفاطمة رضي الله عنها، وورد في صحيح ابن حبان.
  • من صيغ الحمد والشكر والثناء على الله التي كان يكررها النبي عليه الصلاة والسلام في قيام الليل "اللَّهُمَّ لَكَ الحمدُ أنتَ نورُ السَّمَواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، ولَكَ الحمدُ الصلاة والسلام قيِّمُ السَّماواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، ولَكَ الحمدُ أنتَ ملِكُ السَّمَواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، لَكَ الحمدُ أنتَ الحقُّ، لقاؤُكَ حقٌّ، ووعيدُكَ حقٌّ، وعذابُ القبرِ حقٌّ، والجنَّةُ حقٌّ، والنّارُ حقٌّ، والسّاعةُ حقٌّ، والقبورُ حقٌّ، ومحمَّدٌ حقٌّ، اللَّهُمَّ بِكَ آمنتُ، ولَكَ أسلمتُ، وعليكَ توَكَّلتُ، وإليكَ أنبتُ، وبِكَ خاصَمتُ، وإليكَ حاكَمتُ، فاغفرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ، وما أسرَرتُ وما أعلَنتُ، أنتَ المقدِّمُ، وأنتَ المؤخِّرُ، لا إلَهَ إلّا أنتَ، ولا إلَهَ غيرُكَ. وزادَ عبدُ الكريمِ: لا إلَهَ إلّا أنتَ، ولا قوَّةَ إلّا باللَّهِ" رواه عبد الله بن عباس وأخرجه البخاري في الصحيح.
  • من أجمل أدعية الثناء على الله المكتوبة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اللَّهُمَّ لكَ الحَمْدُ مِلْءُ السَّماءِ، ومِلْءُ الأرْضِ، ومِلْءُ ما شِئْتَ مِن شيءٍ بَعْدُ اللَّهُمَّ طَهِّرْنِي بالثَّلْجِ والْبَرَدِ، والْماءِ البارِدِ اللَّهُمَّ طَهِّرْنِي مِنَ الذُّنُوبِ والْخَطايا، كما يُنَقّى الثَّوْبُ الأبْيَضُ مِنَ الوَسَخِ" وفي رِوايَةِ مُعاذٍ كما يُنَقّى الثَّوْبُ الأبْيَضُ مِنَ الدَّرَنِ" عن عبد الله بن أبي أوفى وأخرجه مسلم في الصحيح.
  • "اللَّهُمَّ ربَّ جَبرائيلَ، وميكائيلَ، وإسرافيلَ، فاطرَ السَّمواتِ والأرضَ، عالِمَ الغيبِ والشَّهادَةَ، أنتَ تحكمُ بينَ عبادِكَ فيما كانوا فيهِ يختلِفون، اهدني لما اختُلفَ فيهِ منَ الحقِّ بإذنِك، إنَّكَ تَهدي من تشاءُ إلى صراطٍ مستقيم" يعتبر هذا الدعاء من أجمل الأدعية التي فيها تعظيم وتمجيد لملكوت الله عز وجل واعتراف بألوهيته وطلبٌ للهداية، روته عائشة أم المؤمنين وأخرجه مسلم في الصحيح.
  • من أجمل صيغ الثناء على الله المشهورة "الهمَّ أعوذُ بِرِضاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعافاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَأُعوذُ بِكَ مِنْكَ لا أُحْصَي ثَناءً علَيْكَ، أَنْتَ كَما أَثْنَيْتَ عَلى نَفْسِكَ" رواه علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وأخرجه أبو داوود والنسائي.
  • "سبحانك يا ذا الجلال والإكرام، يا عليّ، يا عظيم، يا جبار، يا بارئ، يا حيّ، يا قيوم، يا عليم، يا حكيم، يا سميع، يا بصير، سبحانك ربّي وإليك المصير".
  • "سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله وحده لا شريك له، ولا حول ولا قوة إلا بالله العليِّ، العظيم، الشفيع، السميع، العليم، والله وأكبر".
  • "سبحان ربّي الأعلى، سبحان ربِي العظيم، العليم، الحكيم، الكريم، اللطيف، الخبير، يا من يعلم السرّ وما يخفى، يا من على العرش استوى، يا من رفع السماوات وبسط الأرض، ربّي إنك القادر على كلِّ شيء".
  • "الحمد لله، القويّ، السميع، الشفيع، مالك الملك، العليم، البصير، سبحانك ربي وإليك المصير"
  • "سبحان من بيده كلُّ شيء وهو على كلِّ شيءٍ قدير، سبحان الحيّ الذي لا يموت، السميع العليم ذو الجلال والإكرام"
  • "لا حول ولا قوة إلا بالله جل جلاله يهدي من يشاء ويعطي من يشاء بغير حساب، ويغفر لمن يشاء سبحان الله السلام، المؤمن، المهيمن، العزيز، الجبار، المتكبر"

يمكن الاستعانة بصيغ الثناء على الله هذه للبدء بالدعاء ثم يطلب العبد من ربه قضاء حاجته:

  • من أجمل الأدعية الشاملة للثناء على الله "سبحان الله ربُّ السماوات والأرض وربُّ العرش العظيم، اللَّهُمَّ أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، سبحان الذي في السماء عرشه، سبحان الذي في الأرض حكمه، سبحان الذي في القبور قضاؤه، سبحان من بيده كلّ شيء وهو على كلِّ شيء قدير"
  • من الأدعية المشهورة أيضاً للثناء على الله "سبحان الذي رفع السماء دون أعمدة وبسط الأرض، سبحان ربّي الذي لا ملجأ منهُ إلَّا إليه"
  • من أدعية الثناء على الله والتي تمجد الخالق عز وجل "لا إله إلا انت وحدك لا شريك لك، لك الملك ولك الحمد، تحيي وتميت وأنت حيّ لا تموت، بيدك الخير كلّه وإنك على كلِّ شيء قدير"
  • من صيغ الحمد للثناء على الله "الحمد لله بعدد ما خلق في السماء والحمد لله بعدد ما خلق في الأرض ولا قوة إلا بالله العليّ العظيم"
  • "يا من أظهر الجميل وستر القبيح، يا واسع المغفرة يا باسط اليدين بالرحمة يا صاحب كل نجوى يا منتهى كل شكوى يا عظيم العطاء"
  • "اللَّهُمَّ لك الحمد على حلمك بعد علمك، ولك الحمد على عفوك بعد قدرتك، ولك الحمد على ما تأخذ وتعطي، وعلى ما تميت وتحيي"
  • "يا من يرجع له الأمر كله علانيته وسره أوله وآخره اللَّهُمَّ إني أحمدك حتى يبلغ الحمد منتهاه"
  • "سبحان الذي لبس المجد وتكرم به، سبحان الذي لا ينبغي التسبيح إلا له سبحان ذو الفضل والنعم"

المصادر و المراجعaddremove

  • "من صيغ الثناء على الله تعالى قبل الدعاء" منشور في islamweb.net تمت مراجعته بتاريخ 20/4/2022
  • "تمجيد وثناء وتسبيح من القرآن العظيم" منشور في hesnalmuslim1.blogspot.com تمت مراجعته بتاريخ 21/4/2022
  • كتاب "صحيح البخاري" منشور فيnoor-book.com.
  • موقع "الموسوعة الحديثية الدرر السنية"
  • كتاب "صحيح مسلم" منشور في mktbtypdf.com.
  • أحدث أسئلة أدعية وأذكار