دعاء تفريج الكرب وأفضل أدعية الهم والحزن

دعاء تفريج الكرب وأفضل أدعية الهم والحزن

الأوقات التي تضيق فيها الدنيا على الإنسان وتصبح فيها حياته مليئة بالهموم والمشاكل والعثرات هي أكثر أوقات يلجأ بها إلى الله سبحانه وتعالى ليفك كربته ويزيل همه، وفي هذا المقال نقدم أفضل وأجمل أدعية الكرب والضيف وتفريج الهم والحزن وأدعية وتيسير الأمور.

أفضل دعاء لتفريج الكرب والضيق دعاء الرسول ﷺ عند الكرب: اللَّهُمَّ إني عبدُك ابنُ عبدِك ابنُ أمَتِك، ناصيَتي بيدِك، ماضٍ فيَّ حُكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك، أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك، أوْ علَّمْتَه أحدًا مِنْ خلقِك، أو أنزلته في كتابِك، أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك، أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي ونورَ صدري وجلاءَ حُزني وذهابَ هَمِّي. حديث صحيح رواه عبد الله بن مسعود وأخرجه أحمد.
قال ﷺ: ما أصاب أحدًا قط همٌّ ولا حزنٌ، فقال -هذا الدعاء- إلا أذهبَ اللهُ همَّهُ وحزنَه، وأبدلَه مكانَه فرجًا، وأوصى النبي عليه الصلاة والسلام من سمع هذا الدعاء أن يتعلمه ويحفظه، وهو أفضل أدعية الكرب وتفريج الهم والحزن والضيق.
وفي هذا الدعاء وصيةٌ من وصايا الرسول الكريم ﷺ للمهموم والمكروب أن يستعين على الكرب والضيق والحزن بالقرآن الكريم، فهو نور القلب وفي آياته جلاء الصدر وزوال الهمّ وتبدد الحزن.

  • أفضل دعاء للكرب والفرج أن تقول "اللَّهُمَّ رحمتَك أرجو فلا تَكِلْني إلى نفسي طَرْفةَ عَينٍ وأصلِحْ لي شأني كُلَّه، لا إلهَ إلَّا أنت". وقال الرسول ﷺ عن هذا الدعاء هو دعاء خاصٌ للمكروب وللمضطر، رواه أبو بكرة نفيع بن الحارث ورد في صحيح أبي داوود.
  • دعاء تفريج الكرب والضيق القصير: "اللهُ اللهُ ربِّي لا أُشرِكُ به شيئًا" وري عن الرسول ﷺ أنه جمع أهل بيته وقال لهم إن أصاب أحد منهم كرب أو همٌّ أو غمٌّ فليقل هذا الذكر، راه ابن حبّان عن عائشة رضي الله عنها.
  • كان النبي ﷺ يقول عند الكرب: "لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ ورَبُّ الأرْضِ، ورَبُّ العَرْشِ الكَرِيمِ" حديث صحيح رواه عبد الله بن عباس وأخرجه البخاري في الصحيح، وفي دعاء الكرب هذا توسّلٌ بحِلمِ الله ورحمته وعظمته، وهو مفتاح تفريج الكرب والهم وفكّ الضيق والحزن.
  • أجمل دعاء مستجاب للكرب والفرج أن تقول: "اللَّهُمَّ إنِّي أسألُكَ بأنَّ لَكَ الحمدُ لا إلَهَ إلَّا أنتَ المنَّانُ بديعُ السَّمواتِ والأرضِ يا ذا الجلالِ والإِكرامِ يا حيُّ يا قيُّومُ" ثم تطلب حاجتك دون تكلف، كأن تقول إني أسألك فرجاً لكربتي، ورفعاً لحزني، ونوراً في قلبي، ونصراً من عندك على الظالمين، يا خير نصيرٍ وأرحم الرحمين.
    قال الرسول ﷺ عن هذا الدعاء بعد أن سمع رجلاً أن هذا الرجل دعا باسم الله الأعظم الذي لا يرد دعوة مؤمن عندما يدعا به، رواه أنس بن مالك ورد في صحيح أبي داوود.

دعاء تعجيل فك الكرب والضيق والحزن وهو من أفضل أدعية فك الكرب المكتوبة والمستجابة: "لا إلهَ إلَّا أنت سبحانَك إنِّي كنتُ من الظَّالمين". وهو دعاء ذا النون سيدنا يونس عليه السلام في بطن الحوت، فيه كلماته إقراراً بوحدانية الله وتسبيحٌ بعظمته وإقرارٌ بالذنب والخطأ، وهذا خير ما يكون في دعاء الكرب والهم.
قال النبي ﷺ عن دعاء الكرب الذي تلاه يونس عليه السلام: "دعوةُ ذي النُّونِ إذ دعاه وهو في بطنِ الحوتِ لا إلهَ إلَّا أنت سبحانَك إنِّي كنتُ من الظَّالمين فإنَّه لم يدْعُ بها رجلٌ مسلمٌ في شيءٍ قطُّ إلَّا استجاب اللهُ له". رواه سعد الدين بن أبي وقاص وأخرجه الترمذي في الصحيح.
وأسرع أذكاء الكرب المستحبة هو التسبيح باسم الله العظيم، فقال تعالى في فضل التسبيح للنجاة من الكرب والهمّ "فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ * لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ" الصافّات 143-144. وأفضل صيغ التسبيح لفك الكرب ورفع الهم والحزن هو قول يونس "لا إلهَ إلَّا أنت سبحانَك إنِّي كنتُ من الظَّالمين"، قال تعالى في محكم التنزيل: "وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ" سورة الأنبياء 87-88.

  • من أدعية التيسير ورفع الضيق والهم دعاء الرسول ﷺ لطلب الحاجة "اللَّهُمَّ إليكَ أشكو ضعفَ قوَّتي وقلةَ حيلتي وهواني على الناسِ، أرحمُ الراحمينَ أنتَ؛ ارحمْني، إلى منْ تكلُني؟ إلى عدوٍ يتجَهَّمُني، أمْ إلى قريبٍ ملَّكتَهُ أمري؟ إن لمْ تكنْ غضبانًا عليَّ فلا أُبالي، غيرَ أنَّ عافيتَكَ هي أوسعُ لي، أعوذُ بنورِ وجهِكَ الذي أشرقتْ لهُ الظُّلُماتُ وصلُحَ عليهِ أمرُ الدنيا والآخرةِ أن تُنزلَ بيَ غضبَكَ أو تُحلَّ عليَّ سخطَكَ، لكَ العُتْبى حتى تَرضَى ولا حولَ ولا قوةَ إلا بكِ"
    رواه عبد الله بن جعفر بن أبي طالب وورد في كتاب السلسة الضعيفة للألباني، يمكن في حال ضيق الأحوال الاستعانة به وقوله ثم طلب تيسير الأمر بعده.
  • أفضل دعاء للمهموم والمكروب لتيسير أمره "اللَّهُمَّ اجعلْ في قلبي نورًا، وفي لساني نورًا، وفي بصري نورًا، وفي سمعي نورًا، وعنْ يميني نورًا، وعنْ يساري نورًا، ومنْ فوقي نورًا، ومنْ تحتي نورًا، ومنْ أمامي نورًا، ومنْ خلفي نورًا، واجعلْ لي في نفسي نورًا، وأَعْظِمْ لي نورًا" حديث صحيح رواه عبد الله بن عباس وجاء في صحيح مسلم، وقيل في رواية هذا الحديث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول هذا الدعاء وهو يصلي الفجر أو أثناء سجوده، وفي رواية أخرى كان صلى الله عليه وسلم يدعوه وهو خارج إلى الصلاة، وفي هذا الدعاء رجاء من الله تعالى بأن يضيء دربنا في كل جوانب الحياة وييسر لنا.
  • "يا فارج الهمِّ، ويا كاشفَ الغمِّ، فرِّج هَمي، ويسِّر أمري، وارحم ضعفي، وقلَّة حيلتي، وارزقني من حيث لا أحتسب يا ربِّ العالمين" وهو دعاء مشهور لتيسير الأمر وفك الكرب ورفع الضيق والحزن، وليس حديثاً عن النبي المصطفى ﷺ، لكنه من أجمل أدعية الكرب وطلب التيسير والرحمة، فيه كلام طيب ورجاء من الله ليفك كربتنا ويفرج همنا وييسر همنا لذا يمكن الاستعانة به وقوله عند الكرب.
  • أفضل دعاء للمكروب طلب العون والنصرة من الله سبحانه وتعالى، كان النبي ﷺ يدعو الله فيقول: "ربِّ أَعِني ولا تُعِنْ عليَّ وانصُرني ولا تنصُرْ عليَّ وامكُرْ لي ولا تمكُرْ عليَّ واهدِني ويَسِّرِ لي الهُدى وانصُرني على من بغى عليَّ ربِّ اجعلْني شَكَّارًا لك ذَكَّارًا لك رهَّابًا لك مِطواعًا لك مُخبِتًا إليك أَوَّاهًا مُنيبًا ربِّ تقبَّلْ تَوْبتي واغسِلْ حَوبَتي وأَجِبْ دَعْوتي وثَبِّتْ حُجَّتي وسَدِّدْ لساني واهدِ قلبي واسلُلْ سَخيمةَ صدْري" رواه عبد الله بن عباس وورد في سنن الترمذي، وفيه نطلب العون من الله تعالى في العديد من أمور الدنيا منها تيسير الهداية لنا والفرج في حياتنا.
  • دعاء الكرب والفرج مكتوب من الأدعية المشهورة "اسألكَ اللَّهُمَّ أن تنوِّر بكتابكَ بصري، وأن تطلِق به لساني، وأن تفرَّج به عن قلبي، وأن تشرحَ بهِ صدري، وتغسل به بَدَني، وأن تيسِّر بهِ أمري ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا بالله العليِّ العَظيم". وهو دعاء طيب نستعين به بفضل القرآن الكريم عند الله تعالى لطلب تفريج همنا وكربتنا وتيسير أمورنا في هذه الدنيا وغير ذلك.
  • لفكّ الكرب وتيسير الأمر قل: اللَّهُمَّ بلطيفِ صُنعِك في التَّسخير، وخفيِّ لطفك في التيسير، الطف بي فيما جرتْ به المقادير، واصرف عني السّوءَ إنَّك على كلِّ شيءٍ قدير. وفي هذا الدعاء نستغيث باللطف الواسع الذي يتصف به الله جل جلاله ليفرج عنا وييسر لنا أمرنا ويرفع عنّا الكرب والضيق.
  • من أجمل الأذكار لفك الكرب المادي والدعاء بالتيسير أن تتلو قوله تعالى: "رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ" سورة البقرة، الآية 286. في هذه الآية الكريمة نطلب من الله تبارك وتعالى أن يرزقنا بعفوه عن أخطائنا وزلاتنا ونسأله تعالى أن ينعم علينا بالفرج والغفران.
  • أفضل دعاء لفك الضيق المادي وتيسير الرزق دعاء الرسول ﷺ: "اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَوَاتِ وَرَبَّ الأرْضِ وَرَبَّ العَرْشِ العَظِيمِ، رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شَيءٍ، فَالِقَ الحَبِّ وَالنَّوَى، وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ، أَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ كُلِّ شَيءٍ أَنْتَ آخِذٌ بنَاصِيَتِهِ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الأوَّلُ فليسَ قَبْلَكَ شَيءٌ، وَأَنْتَ الآخِرُ فليسَ بَعْدَكَ شَيءٌ، وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فليسَ فَوْقَكَ شَيءٌ، وَأَنْتَ البَاطِنُ فليسَ دُونَكَ شَيءٌ، اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ، وَأَغْنِنَا مِنَ الفَقْرِ" رواه أبو هريرة رضي الله عنه وأخرجه مسلم، وهذا الدعاء يفرج همّ الفقر والدين وجاء في رواية الحديث أنه يقال عند الخلود إلى النوم ويكون الشخص على جانبه الأيمن، وفيه نطلب الرزق بالفرج من الفقر وقضاء ديوننا وتخليصنا منها.
  • أفضل دعاء لتعجيل الرزق ورفع الكرب في المال والمعاش أن تقول: "اللَّهُمَّ اكْفِني بحلالِك عن حرامِك، وأغْنِني بفَضْلِك عمَّن سِواك" وهو دعاء النبي ﷺ رواه علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وورد في صحيح الترمذي، في رواية الحديث أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن هذا الدعاء يفرج كربة الدين لو كانت بمثقال جبل وفيه رجاء من الله بالرزق الحلال والبعد عن الحرام.
  • دعاء مستجاب للكرب وتيسير الرزق والاستعانة بالله على قضاء الحاجة: "اللَّهُمَّ مالِكَ الملْكِ تُؤتي الملكَ من تشاءُ وتنزِعُ الملكَ ممَّن تشاءُ وتُعِزُّ من تشاءُ وتُذِلُّ من تشاءُ بيدِك الخيرُ إنَّك على كلِّ شيءٍ قديرٌ رحمنَ الدُّنيا والآخرةِ ورحيمَهما تعطيهما من تشاءُ وتمنعُ منهما من تشاءُ ارحَمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ من سواك" رواه أنس بن مالك عن النبي ﷺ وورد في كتاب الترغيب والترهيب للمنذري، وردت في روايته أن من يقوله سيزول دينه لو كان بثقل جبل أُحد، وفيه نطلب الرزق برحمته الله تعالى التي تفرج الكرب وتزيل الغم فما من معطي لها غيره عز وجل.
  • "يا مقيل العثرات، يا قاضي الحاجات اقضي حاجتي، وفرج كربتي، وارزقني من حيث لا أحتسب، واجعلني اللَّهُمَّ من المشمولين بعطفك ورحمتك، ويسّر أمري إلى ما تحب وترضا".
  • "اللَّهُمَّ استجب لنا بِرحمتك، وعجّل علينا بِفرجك، واشملنا بجودك وكرمك، ارحمنا يا أرحم الراحمين".
  • "اللَّهُمَّ الطف بِي بلطفك الخفي، وأعني بقدرتك، اللَّهُمَّ إني أنتظر فرجك، وأرقب لُطفك، فالطف بي، ولا تكلني، إلى نفسي ولا إلى غيرك، اللَّهُمَّ لك توجهت وبك دعوت فاستجب دعوتي يا كريم يا رحيم".
  • "أدعوك يا إلهي دعاء من اشتدت به فاقته، وضعفت قوته، وقلت حيلته، دعاء الملهوف المكروب الذي لا يجد كشفَ ما نزلَ بهِ إلا منك، فرّج عني ما أهمني، وتولى أمري بلُطفك، وتداركني برحمتك وكرمك، إنك على كلّ شيء قدير وأنت السميع البصير".
  • "اللَّهُمَّ في تدبيرك ما يغني عن الحيل، وفي كرمك ما هو فوق الأمل، وفي سترك ما يسد الخلل، وفي عفوك ما يمحو الزلل، فبقوة تدبيرك وعظيم كرمك أسألك يا رب أن تدبرني بأحسن التدابير، وتيسر لي أمري بأحسن التياسير، وتنجيني مما يخيفني" دعاء الشيخ صالح المغامسي ويقول إنه يشترى بماء العين لمن اشتدت عليه المصائب والأحزان.
  • "اللَّهُمَّ إني أسألك سلامًا ما بعده كدر، ورضى ما بعده سخط، وفرحًا ما بعده حزن، اللَّهُمَّ املأ قلبي بكلّ ما فيه الخير لي، اللَّهُمَّ اجعل طريقي مسهلًا وأيامي القادمة أفضل من سابقاتها".
  • الصبر على البلاء والإيمان بالله تعالى وبأنه سبحانه لا يحرم عباده من رحمته وغفرانه.
  • التوكل على الله جلَّ جلاله والتسليم لمشيئته التي جعلتنا نعيش فترة من الكرب لنرجع له عز وجل ونبتغي رحمته.
  • الإلحاح في الدعاء وعدم تركه والاستمرار في طلب الرحمة والفرج من الله عز وجل بدون كلل أو ملل وبدون قطع اليأس من استجابته جل وعلا.
  • اختيار أوقات فضيلة للدعاء لزيادة إمكانية استجابة الدعاء عند الله عز وجل كالدعاء في جوف الليل أو في الوقت ما بين الأذان والإقامة أو بعد الانتهاء من الصلاة وقبل التسليم.
  • تطهير الروح والقلب والعقل من كل شر وحقد ومعصية، والسعي للتنعم بالفكر والعمل الصالحين فيكون بذلك دعاء المؤمن ذو مكانة أعلى عند الله تعالى وأفضل للاستجابة.
  • الدعاء بخشوع وتضرع لله تعالى والالتزام بآداب الدعاء التي تحسن من إمكانية استجابته، كالدعاء بصوت خافت وعدم استعجال الإجابة من الله عز وجل.

تقول إحدى المتابعات قصتي مع دعاء الكرب المستجاب عندما تعرضت للظلم وأنا طالبة أسكن في سكن الطالبات واتهموني بالسرقة ظلماً وبهتاناً، فنصحتني سيدة أن دعاء الكرب المستجاب دعاء سيدنا يونس "لا إله إلّا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين"، فكان أول ما شعرت به السكينة واستعادة الثقة بالله تعالى والقوّة بالمواجهة، ثم رفع الله عني الكرب بأن انكشف السارق الحقيقي ونجوت من الظلم بفضل دعاء الكرب.
اقرأ تجربة هذه البنت مع دعاء الكرب كاملةّ على حِلّوها من خلال النقر هنا.

المصادر و المراجعaddremove

أحدث أسئلة أدعية وأذكار